Monthly Archives مايو 2020

الوباء.. بالعربي!

حتى الوباء (كورونا) لم يقرب العرب من العرب ولم يوحد جهودهم في مواجهته.. بل لعل بعضهم قد “شمت” بالبعض الآخر ولامه على تقصيره في تأمين سلامة مواطنيه (وهم رعاياه، اولاً واخيراً..) بل أن الدول الأغنى التي انكرت، في البداية، انتشار الوباء فيها، سرعان ما استدركت فاعترفت بأعداد الاصابات فيها، على…

من أقوال نسمة

قال لي “نسمة” الذي لم تُعرف له مهنة الا الحب: هتفت وهي تراه مقبلاً نحوها: شكراً انك اتيت مبكراً.. كنت احضر نفسي لفترة من الانتظار، كالعادة، ثم لرنين الهاتف يحمل الي اعتذارك كالعادة.. لم يجب بل تقدم لاحتضانها بشدة انستها الاسئلة جميعاً!

Share

By

من أقوال نسمة

قال لي “نسمة” الذي لم تُعرف له مهنة الا الحب: جلست تروي له مغامراتها خلال بعض اسفارها.. ولم يجد ما يعلق به على ما تقول، فسألته: هل هذه غيرة ام عقاب صامت، ام وعد بعقاب آتٍ؟! ورد بهدوء: بل لقد استمتعت بسردك المبهج، ولم يتبق غير أن اهنئك ببديلي الذي…

Share

By

من أقوال نسمة

قال لي “نسمة” الذي لم تُعرف له مهنة الا الحب: حين التقيا بعد خصام عابر سألته: هل ما زلت تحبني ام ذهب الغضب بحبك؟! واحتضنها وهو يهمس في اذنها آهة بطول مدة الخصام.

Share

By

الشاة الليبية والذئب التركي

قد يبدو عنوان هذه المقالة وكما لو أنه عنوان رواية وأن العنوان هذا مجرد صياغة إبداعية من جانب الروائي أو أنها للتشويق على نحو ما هي مضامين الأعمال الروائية. لكن إذا نحن خلدنا في خلوتنا المفروضة علينا من “كورونا” ومعها الأجواء الرمضانية التي يبلغ التأمل فيها مداه وإستحضرنا بالتالي ما…

Share

موت افتراضي

أنت حي. لا أنت ميت. لا تصدق. أنت في طريقك الى هناك. أنت حيث الموت يشبه الحياة. انتزعت روحك بقيت حياتك. بقيت الحياة دون روح. يسمونها النفس للدلالة على الحياة دون روح. كان ضرورياً، حتى في الأديان، زيادة النفس للحديث عن حياة لا يحتكرها رجال الدين. حين صار هناك علم…

من أقوال “نسمة”

قال لي “نسمة ” الذي لم تٌعرف له مهنة الا الحب: سألته بلهفة الغياب: هل فكرت فيَّ وانا بعيدة، ام أنساك البعد صورتي ولهفتي وآثار قبلاتي على جنبات وجهك؟ واحتضنها، لعلها تسمع، مباشرة الجواب على اسئلة القلق!

Share

By

عن وباء “كورونا” عربيا.. التكتم زاد اعداد الاصابات.. والصدق، يشفي!

ألغت جرثومة كورونا: “السياسة” في العالم.. لكن الرئيس الاميركي دونالد ترامب وجد ضالته الانتخابية في الصين ليتهمها بنشر الوباء في العالم، بعد “تصنيعه” في ووهان، حيث ضرب هذا الوباء الخطير ضربته الأولى. ولقد ردت الصين بهدوء قائلة أن الوباء قد جاءها من الخارج، مع ذلك فقد استطاعت وقف اجتياح بلاد…

من يرث أمريكا؟

سؤال افتراضي مثل أمور وموضوعات كثيرة نناقشها هذه الأيام. بطبيعة الحال لا نتوقع أن تسقط أمريكا أو تتوقف تماما عن أداء دورها القيادي خلال شهور أو سنين قليلة، لكننا توقعنا أن تثار في أيامنا الراهنة قضايا عديدة تتصل بصعود الصين واقترابها المتزايد من مواقع قيادة في النظام الدولي. وبالفعل القضايا…

Share

من أقوال “نسمة”

قال لي “نسمة ” الذي لم تٌعرف له مهنة الا الحب: سألته من على البعد: لم اشعر بغياب عنك. انهم هنا يعرفونك ويسألون عنك، وقد رحبوا بي ترحيباً حاراً لأنني صديقتك!. واعذرني لأنني لم اقل الحقيقة كاملة!

Share

By

عن وباء كورونا وتعامل “العرب” معه: التباعد ليس علاجاً والتضامن ابسط الضرورات..

هي جرثومة صغيرة، تكمن داخل الداخل من الجسد البشري فلا تُرى الا عندما تبدأ الآلام المبرحة في افتراس ضحيتها.. الا اذا أنقذها الطب مشفوعاً بدعاء الاهل وصلواتهم. ولقد فتكت هذه الجرثومة القادرة على قتل الملايين في اربع جهات الارض، بآلاف مؤلفة من المواطنين العرب في المشرق: السعودية، الامارات، سلطنة عمان،…

هل من وسيلة لوقف التدهور في سعر الليرة اللبنانية؟

تواجه الحكومة اللبنانية تحديا كبيراً، ربما يفوق تحديات أخرى عديدة، وهو الارتفاع المستمر لسعر الدولار مقابل الليرة، او الانخفاض المستمر لسعر صرف الليرة مقابل الدولار بحيث تجاوز سعر الدولار الـ 3 آلاف ليرة مقابل 1500 للسعر الرسمي. وغني عن التعريف الآثار السلبية لهذا التدهور في سعر صرف الليرة على مستوى…

من اقوال “نسمة”

قال لي “نسمة” الذي لم تُعرف له مهنة الا الحب: كانت المناسبة عادية: تكريم صديق.. ولقد واجهته تظاهرة ترحيب بالقبلات. وقالت احداهن: نعرف أنك جئت لإثبات حضورك ثم أنك ستنصرف. ورد قائلاً: سننصرف معاً، فعندي ما هو اكثر حرارة.. واغواء!

Share

By

مبروك للأورثوذوكس “حركة المحرومين”

كتب نصري الصايغ: كن طائفياً عن جد. إياك أن تغض النظر. لا تتهاون. سينهشونك إن تخاذلت. تمسك بأسنانك بحقوقك. ذئاب الطوائف المستحكمة والمتحكمة لها أنياب مفترسة. مسكين جداً من يتمسكن طائفياً. لبنان الطائفي لا يرحم الضعفاء. ينهبهم. يفترسهم. يقصيهم. على الماروني أن يكون مارونياً حتى الثمالة. عندما ضعفت المارونية بعد…

من اقوال “نسمة”

قال لي نسمة الذي لم تُعرف له مهنة الا الحب:جاءت اليه تحمل رواية عشق جديدة، وقالت: احبك أن تكون فارسي كمثل بطل هذه الرواية..قال: اما أنا فلم اعرف “قيس” الا من خلال “ليلى”.. كوني ليلاي فأكون قيسك، والا اتوه في صحراء العشق وحيداً.

Share

By