Monthly Archives أبريل 2014

مع الشروق ## لكي تستعيد الأمة قدرتها على بناء حياتها السياسية

يكاد العمل السياسي أن يندثر في كامل المنطقة العربية مشرقاً ومغرباً، مخلياً الساحة أمام قطبين محددين: الجيش والتنظيمات الإسلامية، بالمتطرف منها والمعتدل والبين بين. والحقيقة المحزنة أنه لم يسلم من تراث العمل الوطني والقومي، وكذلك التقدمي، إلا هياكل مفرغة لتنظيمات استهلكتها السلطة، مع أنها لم تكن في أي يوم مصدر…

حتى لا ننسى

لا يجوز أن تمر الإهانة التي لحقت بالشعب اللبناني في المجلس النيابي يوم الأربعاء الماضي وكأنها من «تفاصيل اللعبة السياسية»، التي طالما هدرت كرامة هذا الشعب وتسبّبت في تعميق أسباب الخلاف السياسي المموّه بالطائفية والمذهبية. لقد اغتيل الرئيس الشهيد رشيد كرامي، مرة ثانية بل ثالثة، بل عاشرة، واغتيلت معه مبادئ…

هوامش

تجربة صحافية بتراء: المساعيد و«دنيا العروبة» في الكويت جاءني الصوت عميقاً، وحين أصخت السمع انتبهت إلى من يقدم لي نفسه: ـ أنا بادر المساعيد، من الكويت. أنا حفيد الراحل عبد العزيز المساعيد. سألت بتلقائية بينما حرّك الاسم ذكريات قديمة كانت قد غرقت في أعماق الذاكرة: عبد العزيز المساعيد، تقول؟! ـ…

مع الشروق ## قضية فلسطين و«الميدان»: الكل مشغول عنها.. وعن سلطتيها!

يكاد وزير الخارجية الأميركية يمضي وقته ضيفاً عزيزاً على منطقتنا، وفي فلسطين المحتلة تحديداً، بهدف معلن: تأمين استمرار المفاوضات على المفاوضات بين العدو الإسرائيلي والسلطة الفلسطينية. بين الجولة والأخرى يذهب بعض ما تبقى من الرصيد المعنوي لهذه السلطة للوسيط الأميركي الذي يدرك – بالتأكيد – أن هذه «القضية» هي الأخطر…

لأنها ملأت علينا حياتنا كقضية

عاش جيلي في فلسطين التي لم ير منها إلا خريطتها وصور «المجاهدين» وهم يتأهبون للذهاب إليها في تظاهرات لا تغيّب الحماسة الارتجال فيها، ثم يعودون منها ـ إذا ما عادوا ـ وقد هدّهم اليأس. لم تكن وسائل الاتصال تسمح لنا بأن نعرف ما يحصل فيها، ولكننا كنا نقرأ النتائج في…

لقراءة جديدة حرب لبنانية عربية

اليوم، ومن على بُعد أربعين سنة، إلا قليلاً، وهو كاف لوضوح الرؤية، يمكن القول إن «حادثة بوسطة عين الرمانة» كانت نقطة الانطلاق نحو حرب أهلية عربية، كان لبنان مسرحها الأول (وفي حقيقة المسرح الثاني بعد الأردن..) ما تزال مستمرة حتى الآن، وإن تعددت جبهاتها، وها هي نيرانها اليوم تلفح العديد…

بالسر.. كنا نقرأها

من كنوز الفتوة انني افتتنت بقلم طلال سلمان باكراً… قرأته حتى في بداياته، وأنا تلميذ بعد على مقاعد الكلية الشرقية في زحلة.. التي خرجت في دنيا الأدب وعلم البلاغة، شعراء وأدباء.. شدني أسلوبه لما فيه من أناقة، ورشاقة، ولباقة. جذبني سبكه المشدود، واستقامة حرفته الموشاة بروح شاعرية، وما فيها من…

هوامش

سعدالله ونوس: رأى غدنا فأنذرنا ولم نسمع.. ومسرحنا فصفقنا طرباً! تعارفنا في ظلال «حفلة سمر من أجل 5 حزيران». كان واحدنا يعرف الآخر من خلال كتاباته (خطية كانت أم شفاهية..). وكنا جميعاً نعيش حفلة السمر تلك من دون أن نعرف أنها ستتحول ذات يوم إلى عمل مسرحي إبداعي، وأن مؤلفها…

وداعا «أبا رائعة»…

… ولقد كنت «يا أبا رائعة» النموذج للشاب الذي خرج بإرادته الحرة من إسار التقليد وهيمنة الإقطاع والمفاهيم الموروثة التي تسلم للزعامات الآتية من الماضي باسترهان الحاضر لمصادرة المستقبل. وكنت حاداً بمواقفك لأنك مبدئي، ترفض المساومة لأنك مبدئي تشبعت بالأفكار المثالية وآمنت بها واعتمدتها منهجاً: كيف تستعبدون الناس وقد ولدتهم…

مع الشروق ## المعادلة الظالمة للمستقبل: حكم العسكر أو «الإخوان»؟

«السلطة، كل السلطة، أو الحرب الأهلية»: هذا هو الشعار الذي يحكم سلوك «الإسلاميين»، «إخواناً» وسلفيين، الآن، في مختلف إرجاء الوطن العربي، مشرقاً ومغربا، وبالتحديد حيث أتيح لهذه الفرق والتنظيمات التي ترفع شعارات تنضح بذكريات شوهاء عن الماضي وهي تتقدم لاختطاف المستقبل. «تمسكن حتى تتمكن»… ولقد تمسكنت هذه التنظيمات ذات الشعار…

حوار شامل مع “السفير”.. في حضرة التاريخ (2) ## الخطر التكفيري يتلازم مع الخطر الاسرائيلي

÷ لنبدأ الشق المحلي من عند الخطة الأمنية التي أقرّتها الحكومة وبدأت تنفيذها في طرابلس ثم البقاع، وهل كان لزاماً على عاصمة الشمال أن تعيش عشرين جولة من المعارك وأن يسقط مئات الشهداء والجرحى، وماذا يضمن أن المقاربة هذه المرة ستكون مختلفة عن المرات السابقة؟ { أعتقد أنها ستكون مختلفة…

لبنان يا قطعة سما

في أي انتخابات، وكل انتخابات، وسواء أكانت نيابية أم بلدية، تتعرّض «الرعية» في لبنان لحملة منظمة من الإهانات وضروب التشهير والطعن بقدرتها على الاختيار، يتجلى أبسط تجلياتها في تجاوز رأيها ومواقفها فضلاً عن مصالحها… فهي محكومة سلفاً بأن تتقبّل النتائج التي تقرّر من خارج إرادتها، وبالتناقض مع مطالبها فضلاً عن…

حوار شامل مع «السفير».. في حضرة التاريخ (1) ## نصرالله: الانتفاضات العربية بدأت شعبية وشبابية.. ولكن

كل شيء هادئ في صالة الاستقبال الأنيقة على بساطتها، والتي لم تعرف الكثير من الضيوف: مقعد «السيد» يوازيه مقعد مفرد ثم كنبة تليها كنبة ثانية في زاوية قائمة، وصمت عميق يجلل المكان، تخرقه بين الحين والآخر أصداء حركة السير الآتية من بعيد. جلسنا وقد استعدنا وعينا وإحساسنا بالوقت بعد الرحلة…

حوار شامل مع «السفير».. في حضرة التاريخ (1) ## لا خطر على النظام السوري والأولوية لوقف الحرب

÷ في ضوء ما حصل في يبرود ومنطقة القلمون، وفي ضوء الإجراءات التي اتخذت في الداخل، بتقديركم، هل تراجع خطر التفجيرات أم أنه لا يزال قائماً؟ { يمكن القول إن خطر التفجيرات تراجع بدرجة كبيرة جداً، إن لجهة التطورات الميدانية في منطقة القلمون ما أدى إلى إغلاق العديد من مصانع…

«الأستاذ»

بدأت علاقتي بـ«السفير» شعرياً. نصوص وليدة بعثتها في العام 1978 ونشرت. يا للهول! نصوصي المتواضعة في «السفير»؟ في ذلك الزمن، كنت من الفتية الذين يكتبون الشعر.. ثم وفي لمحة يوم أصبحت مراسلاً للجريدة من صيدا. فرح أبي كثيراً. كــنت أركض هنا وهناك بحثا عن إثـبات الكـفاءة، فأنا في «السفير» وعليّ…