Monthly Archives سبتمبر 2016

مع الشروق ## التيه العربي: اغتيال الغد بخطايا اليوم

انفرط عقد «العرب» وتهاوت الشعارات القومية التي كانت تثير الحماسة وتدفع الجماهير إلى الشارع ملوّحة بأعلام الوحدة والحرية والاشتراكية. وسادت «الإقليمية» و «الكيانية» وما تفرع منهما وصولاً إلى الطائفية بل المذهبية. ونتج من هذا الفقر الإيديولوجي ارتفاع الدعوات الانفصالية التي كادت تبلغ حدّ الحرب بين المسلمين أنفسهم، الذين تجدد انقسامهم…

زعامة كيان طائفة على حساب وطن شعب

انفرط عقد اللبنانيين، أو يكاد ينفرط، بأفضال قياداتهم السياسية المخلدة وتناحرهم في ما بينهم لأسباب تخص زعاماتهم «التاريخية منها أو المستحدَثة»، وجميعها مَدين بوجوده واستمرار تأثيره للخطاب الطائفي والمذهبي الذي يملأ على الرعايا الهواء حتى حدود الاختناق. ليس بين الزعماء، ومعظمهم من المخلدين، من يهتم فعلاً بهؤلاء الرعايا وحالة الضنك…

مع الشروق ## انعدام السياسة في الوطن العربي: الخروج من الحاضر والمستقبل!

تكاد تنعدم «السياسة» في الوطن العربي، مشرقاً ومغرباً وبين بين. أُسْقط العداء عن العدو القومي، إسرائيل، أو أنه تساقط بالتقادم وانعدام الفعل. بل إن «العرب»، أو من كانت تجمعهم الهوية القومية، أي العروبة، انقسموا بين «مُصالِح» أو «مُهادِن» أو «راغب في الصلح وإن عجز عن إتمامه»، أو متمسك بموقفه المبدئي…

رحيل مناضل بلا صورة..

بصمت يليق بالمناضلين الذين نذروا أنفسهم للأمة، لتحرير إرادتها وبناء وحدتها في ظل أَعلام التقدم والعدالة الاجتماعية، رحل طبيب الفقراء علي جابر. آمن الدكتور علي جابر بثالوث الوحدة والحرية والاشتراكية، فعاش «بعثياً» يناضل من أجل ما آمن به وأخلص له طيلة حياته، متحملاً وطأة النكسات واختلاف الرفاق إلى حد القطيعة…

رئاسة جمهورية حرب كونية على دولة؟

هل من هبات القدر، أو من ضرائبه، أن تتحول كل انتخابات رئاسية إلى معركة يرتج فيها «الكيان» وتهتز ركائز الوحدة الوطنية؟! مع ان المرشحين لها جميعاً من المواطنين الموارنة لا يكاد أحدهم يختلف عن الآخر في «الجوهري» من المواقف السياسية، وان تبدت فروق في التحالفات أو في «جاذبية» هذا المرشح…

عن نجدة روسية لسوريا في سياسة حرب

…وبعد سنة دموية خامسة لعلها الأطول والأثقل وطأة في تاريخ الحرب في سوريا وعليها، تمكنت موسكو ـ بوتين، وبعد تقديم نجدة مؤثرة لجيش النظام السوري (وحلفائه)، من إقناع واشنطن ـ أوباما بضرورة عقد «هدنة» تشمل مناطق الاشتباك المفتوح في مختلف أنحاء سوريا… كمدخل إجباري إلى مشروع تسوية سياسية في هذه…

هي رئاسة لا ميثاقية

كان ينقص هذا الوطن الصغير المتميز بجمال طبيعته وبراعة أبنائه وبناته في أداء أصعب المهام وأدقها، وفي التحايل على الظروف الصعبة التي يعيشون في ظلها، أن يلجأ بعض سياسييه الى النفخ في رماد الطائفية كاستثمار مجز، لطالما اصطنع زعامات وقيادات فئوية على حساب وحدة الشعب ومصالحه… العليا. فجأة ومن دون…

مع الشروق ## قبل اللقاء الثلاثي في موسكو وبعده: مشاريع تقسيم العرب سياسياً.. بالمذهبية!

يتبدى المشرق العربي، هذه اللحظة، جهاتٍ ومزقاً، تصطرع فوق أرضه طوائف وأعراق وأحزاب ومنظمات دينية جاءت من دول مختلفة، أو أنها تستبطن دولاً ذات أهداف متناقضة، لكنها تتقاطع بمصالحها عند أغراض مشتركة، أبرزها وأخطرها: إعادة صياغة أقطاره ـ بدولها أو من دونها ـ وفق هويات قديمة يجري تجديدها بالنار، أو…

لانقاذ جامعة جريح

على امتداد نصف قرن أو يزيد كانت الجامعة اللبنانية تحتل مكانة مميزة جعلتها الند المنافس، بل والمتقدم أحياناً، على جامعات عريقة، كالأميركية واليسوعية. صمدت هذه الجامعة لأجيال، برئاسة مستنيرة ومجتهدة وبنخبة من الأساتذة المميزين الذين كانوا يقدرون خطورة المهمة، ويسهرون للحفاظ على المستوى الرفيع لهذه الجامعة الفقيرة بإمكاناتها المادية والذي…

البطل…

نادراً ما تطابق الاسم، كصفة لصاحبه وليس كنية للعائلة، كما في حالة جورج بطل الذي يستحق هذه الصفة كمناضل صلب وعنيد لا يعرف اليأس. لقد عاش جورج بطل حياته صادقاً مع نفسه، برغم ما كلفه هذا الصدق، وعاش حياته مع حزبه صادقاً في إخلاصه لمبادئه، برغم كل ما شهده الحزب…

اللقاء الأخير.. بغير موعد في «فندق الشاطئ» في العاصمة الليبية الإمام الصدر: طلبت من بومدين مساعدتنا مع القذافي على التجاوز الفلسطيني

هو الآن طيف، يلوح في ذهنك ثم يتمدد إلى عقلك، فإلى قلمك، فإلى الناس، فإذا هو في جمعهم، في إرادتهم التي تتوحد بزخم الدعوة وقدسية الإيمان: إنه الإمام القائد. إنه السيد موسى الصدر. ربما لهذا، لا يغادر وجداني ذلك اللقاء الذي جمعنا مع سماحة السيد موسى الصدر، القائد فكراً وعملاً…