Monthly Archives فبراير 2004

سقوط مرة اخرى

لم تسقط الحكومة ولم يسقط المجلس النيابي خلال »المواجهة« المنظمة تماماً بين المعارضة البتراء والأكثرية العاقر. السقوط سابق على الجلسة التي قيل إنها ستكون لطرح »الثقة« بينما الثقة الشعبية مهتزة، حتى لا نقول مفتقدة، بأطراف السلطة جميعاً والمجلس النيابي بين أطراف هذه السلطة في نظر الناس، وليس خارجها لأسباب سابقة…

رحيل الضمر المستتر علي قبيسي

.. وكنا نحسب ان مثل هذا الإنسان الطيب، الأمين، العامل بصمت، الدقيق في أداء واجبه، الذي بات أشبه »بالضمير« في نقابة الصحافة، لا يمكن ان يقربه الموت، إذ افترضنا انه محصن بالود، ومع ذلك فقد دهمنا الموت واختطف علي قبيسي. كنا نلمحه كالطيف، ونحن ندخل إلى اجتماعات مجلس النقابة، أو…

هوامش

»أبو فارس الدحداح« يجعل قواعد النحو لعبة للأطفال! لا صلة ظاهرة بين الماضي المهني للمؤلف، المبتدع، ولا نقول الكاتب »ابو فارس الدحداح« وحاضره ومن ثم مستقبله كما يخطط له عبر مشاريع الاصدارات الجديدة لكي يستكمل بها إنجازه الملفت في المجال الصعب: اللغة العربية بصرفها ونحوها وقواعد الإعراب التي يهرب منها…

ثنائية ديموقراطية احتلال بين ايران عراق

يفضح التزامن بين »الفتاوى« الأميركية المتناقضة حول الانتخابات، واستطراداً حول الديموقراطية في كل من العراق وإيران، النظرة الدونية التي تتعامل بها الإدارة الأميركية مع الشعوب العربية والإسلامية، المدموغة دائماً بالتخلف والنزعة المتأصلة إلى »الإرهاب« ومجافاة الحضارة. فمطلب الانتخابات في العراق هو، في نظر الحاكم الأميركي باسم الاحتلال، بول بريمر، »رجس…

هوامش

»نظر« اللباد فهتف: »سقى الله أيامهم زمان«! وحده محي الدين اللباد يستطيع ان ينجز مثل هذا العمل الثقافي المؤسس والحافظ لتاريخ الفن الجميل الذي »يتلاشى« فيترك فراغاً مفزعاً في الصحافة العربية، ولعل بين اسباب غيابه ان حياتنا، بعناوينها السياسية والاقتصادية والاجتماعية، قد تجاوزت حدود »التنكيت والتبكيت« فصارت لا تثير غير…

من جامعة عربية الى »دول جوار« احتلال عراق يستقوي فتنة

كل شيء هادئ على »الجبهة العربية«… ولا جديد يستحق الاهتمام غير المشروع الأميركي لطمس »العرب«، هوية ومصيراً، في »شرق أوسط موسّع«، قلبه إسرائيلي وتمويله أوروبي، وهدفه مرة أخرى! ملء الفراغ السياسي فيه الذي يتبدى الآن جلياً وكأن الاحتلال العسكري أعجز من أن يغطيه ويموّهه بشعارات »الديموقراطية«… … وها هو الحكم…

شرق اوسط موسع مشروع ايزنهاور بطبعة جديدة

انتهت الإدارة الأميركية، إذن، من صياغة مشروعها الجديد لاستتباع منطقة »الشرق الأوسط الموسع« والتي تشمل إضافة إلى »العالم العربي« محيطه الإسلامي القريب (إيران وتركيا وصولاً إلى باكستان…)، مع تمييز واضح لإسرائيل فيه. وينص المشروع على إعادة صياغة شاملة، سياسياً واقتصادياً وثقافياً، لمجمل دول هذا »الشرق الأوسط الموسع« بهدف الحفاظ على…

قمة يتيمة تبحث عن ماوى

تدور »مؤسسة القمة العربية« هائمة على وجهها كطفل فقد أهله في زلزال وافتقد من يؤويه ويطعمه ويؤمنه من خوفه على مصيره. بل إن المعنيين باستضافتها، أو بالحرص على وجودها ذاته، يتصرفون معها وكأنها مصدر للخطر على من يتجرأ فيشارك فيها، وينظرون إليها نظرتهم إلى »عبوة ناسفة« تتهددهم في حياتهم وليس…

هوامش

سميح الصلح: إدارة السياسة كاختصاص لأبناء العائلات لآل الصلح روايتهم الخاصة لتاريخ استقلال الكيان السياسي في لبنان. لقد لعبوا بشخص رياض الصلح ومعه الأخوان تقي الدين وكاظم دوراً تأسيسياً في ابتداع المعادلة العبقرية »للصيغة الفريدة« التي تجسدت في »الميثاق الوطني« الذي لم يكتب أبدا.. والى هذا الميثاق ارتكز البيان الوزاري…

ويسالونك عن لبنان ديموقراطية عند عرب

لا يمكنك، وأنت »ضيف« في أي عاصمة غربية، أن تستمر في الهرب من »الكمائن« التي يحتشد بها أي سؤال عن الأوضاع الداخلية، في لبنان خصوصاً، أو في البلاد العربية عموماً، سواء اتصل الأمر بالديموقراطية وقضايا الحريات، أم الأسباب الفعلية لتفاقم الأزمات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وكلها في نظر السائل مولّدة للإرهاب!…

هوامش

لقاء مع الصداقات والصحافة العربية في عاصمة الإنكليز! سافرت الى لندن، الاسبوع الماضي، تطاردني الوصايا: لا تنس معطفك، لا تهمل تغطية رأسك، لا تخدعنك الشمس، اذا ما لمحتها، فالبرد الانكليزي يفري العظام، لا تتحدث بعواطفك فالبريطانيون عقلانيون وعمليون ولا مجال للعواطف في سياساتهم. دع »تطرفك« هنا، ولا تتحمس كثيراً فتتحدث…