Monthly Archives نوفمبر 2012

معرض للتفكير الحر والإبداع الثقافي

تخترق تظاهرة الفرح بالإبداع التي تنطلق يوم الاثنين المقبل بعنوان «معرض بيروت العربي الدولي للكتاب» جو البؤس واليأس الذي تفرضه «السياسة من خارج العمل السياسي» على لبنان والمنطقة العربية عموماً، لتعطينا ثلاثة عشر يوماً من الزهو بالنتاج الجديد، ثقافياً وفكرياً وفي مختلف مجالات النص الأدبي. ومع ان المعرض يستحق التحية…

مع الشروق ## السلطة تقاتل الثورة مجدداً

انتهى زمن الحزب – القائد، وانتهى معه، أو قبله، زمن القائد الفرد – زعيم الأمة ومرجعيتها المطلقة. إنه زمن المؤسسات، أحزابا وتكتلات سياسية، وائتلافات حزبية بقيادات جماعية، وإنه بقي «للرفيق والأمين العام»، دور «الناطق» باسمنا المكلف بالدفاع عن مواقفها ومقرراتها. وليس منطقياً الافتراض أن الإخوان المسلمين سيستطيعون أن يفرضوا زمانهم…

مع الشروق ## غزة كمحطة انتقالية بين عصرين

ربما لأن الأمر يتصل بالقضية المقدسة فلسطين، بكل تراثها النضالي العريق، فان الحرب الإسرائيلية الجديدة على غزة تتخذ سياقاً مختلفاً عما شهدنا من سلوك الإسلام السياسي في أقطار عربية أخرى، ولا سيما حيث تيسر لتنظيم «الإخوان» أساساً وبالشراكة مع تنظيمات إسلامية أخرى الوصول إلى الحكم أو السيطرة عليه. وليست مبالغة…

حرب اسرائيلية على غزة وحرب تموز مقارنة اولية بين نتائج

تكاد «المشاهد» في غزة، اليوم، أن تكون نسخة طبق الأصل عن «المشاهد» التي تحفظها ذاكرة اللبنانيين عن الحرب الإسرائيلية على لبنان في تموز 2006: نيران الغارات الإسرائيلية تحرق البيوت في القرى والبلدات، تقتل الأطفال والنساء والشيوخ، تهدم المدارس والمؤسسات الأهلية، في ظل اطمئنان القيادة السياسية في تل أبيب التي اتخذت…

السلطة واغتيال القضية!

أشرس أعداء الثورة هي السلطة. السلطة بالتوهم والتمني، كما في الداخل الفلسطيني، أو السلطة بتجاوز الأصول والأعراف، كما وقع للثورة الفلسطينية في لبنان حين اندفع بعض قيادتها إلى التيه مفترضين ان حسن الضيافة يشمل قبول الضيف حاكماً أو متحكماً، بينما القصد تمكينه من الوصول إلى بلاده لتحريرها من عدو الأمة…

مع الشروق ## جولة بين آثار انتكاسة الانتفاضة على المستقبل العربي

ضاع وقت ثمين منذ أن أنجز «الميدان» هدفه الفوري بإسقاط أنظمة الطغيان في أكثر من بلد عربي، وان كانت قد عجزت عن ضبط المسار الى التغيير الذي يطمح الى تحقيقه ببناء «النظام» الذي يحقق مطالبها المشروعة في بلادها بالحرية والعدالة والتقدم. تفجرت الأخطاء السياسية في وجه قوى التغيير، التي لم…

بيروت عاصمة بلد كلام لاجئين من انتفاضات واليها

أعاد الاضطراب الشامل الذي يخلخل ركائز النظام العربي (القديم المتجدد؟)، مشرقاً ومغرباً، إلى لبنان وإلى عاصمته بيروت تحديداً، دورها الذي كان قد شحب في «الحقبة السورية»، وكادت تتوزعه مدن مستنبة في الخليج خاصة، إضافة إلى قبرص وتركيا العلمانية بحكومتها العلمانية ورئيسها «السلطان». وبرغم ان لبنان غارق في مشكلاته الداخلية التي…

هوامش

في وداع ثلاثة مبدعين: عاصم وأسامة ويونس الإبن لا يتسع أسبوع واحد لأحزان الفقد ولوجع خسارة ثلاثة ممن أعطوا بإبداعاتهم وبعلمهم وأساساً بخلقهم مثل ما أعطى مهندس الأصالة والحداثة والجمال معاً عاصم سلام، والشاعر ـ الكاتب ـ الرسام ـ الفنان يونس الإبن، والكاتب المسرحي المميز بأسلوبه و«شخصياته» وحركة الصراع في…

تحية الى عاصم سلام وحلمة بيروت عاصمة وطن واهلة

لم تعوضنا زيارة العبور الخاطفة للرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، بكل ما دار فيها وحولها من لغط وتساؤلات، عميق إحساسنا بالفقد مع رحيل مهندس الوطن الجميل لأهله وبدولته: عاصم سلام. قيل إن الزيارة المباغتة، والتي اقتصرت على لقاء رئيس الجمهورية، تهدف إلى تنبيه اللبنانيين إلى ما يتهدد بلادهم ودولتهم الصغيرة من…

أبـو يحيـى

لا يليق بك الحزن، يا روح الفرح، وها نحن جئناك لنتعلم منك عشق الحياة. لقد اجتمعنا من حولك، وكنت تجمعنا فيك، تلهبنا حماسة، تطربنا حتى السكر، تنعشنا وتجعلنا «ندبك» فوق همومنا وأسباب قلقنا، في هذه المرحلة ولادة الحزن: ممتشقاً عصاك، تهشّ بها على العابس أو الجالس مسلماً بعجزه عن اللحاق…

هوامش

I ـ آلان غريش يسأل: علامَ يطلق اسم فلسطين؟ لو أن مؤلف هذا الكتاب “علامَ نُطلق اسم فلسطين” هو غير الكاتب الفرنسي المعروف آلان غريش، لكانت الريبة والشكوك قد فرضت نفسها على القارئ عبر التساؤل: وهل ثمة فلسطين غير التي عرفنا أرضها وعرفنا شعبها وعرفنا تاريخها على امتداد ألفين من…