Monthly Archives أبريل 2001

اطلاق نار على انتفاضة من خلف

هل وصل الخوف الرسمي العربي من انتفاضة الأقصى إلى حد محاولة اغتيالها بذريعة حماية شعبها من حمام الدم الذي لن يستطيع أحد وقفه، في مواجهة شارون؟! إن ما جرى خلال الأيام القليلة الماضية تحت عنوان »المبادرة المصرية الأردنية« والذي بلغ الحضيض في التراجع عبر ما جرى بين تل أبيب والقاهرة…

عملية حريري اقتحامية

نجح رفيق الحريري في »امتحان الجدارة« وبامتياز. في الشكل: ليس من السهل على اي مسؤول لبناني (او حتى عربي) آخر ان يلتقي »كل« الادارة الاميركية الجديدة، الرئيس ونائب الرئيس ووزير الخارجية ووزير الدفاع وسيدة مجلس الامن القومي ووزير الخزانة اضافة الى حفلة »المصارعة الحرة« في الكونغرس، خلال هذه المدة القياسية…

هوامش

مشروع حوار بين جيلين لا يتحاوران حين التقاهم خارج القاعة تبادلوا نظرات الاستكشاف والتفحص بشيء من الاسترابة: كان يسائل نفسه عما اذا كان سيستطيع »الوصول« اليهم، بحيث ينتظم »الحوار« فلا يكون »شجاراً« أو يكون على طريقة »التجنيد الإجباري«، فالمستمع بالأمر لا يحاور لأنه في الاصل لم يسمع. المسافة شاسعة بينه…

حريري في واشنطن مهمة مستحيلة ولكنها كاشفة

على أهمية »الخبر« في أن يلتقي الرئيس الأميركي رئيس حكومة لبنان، في توقيت استثنائي، فإن الأهم هو أن يستطيع رفيق الحريري توظيف هذا اللقاء لخدمة قضية بلاده، قبل مصالحها، وأن »يقول« ما يبرر اللقاء فلا يكرر ما قاله الضيفان العربيان اللذان سبقاه إلى واشنطن، خصوصا أن ليس للإدارة الأميركية (الجديدة…

فلسطين ولبنان في دمشق اولوية انتفاضة في »الشارع« لا في قمة

تركنا بيروت وهمومنا الثقيلة فيها، إلى دمشق للقاء المناضل العربي الفلسطيني عزمي بشارة: كنا بحاجة إلى نفحة من الهواء النقي. كان لا بد أن نمر بضهر البيدر وآثار الغارة الإسرائيلية على المرصد السوري تقدم بالمحسوس صورة الصراع في هذه اللحظة السياسية، بأطرافه جميعا، وأبعاده الخطيرة التي تتخطى النطاق المحلي لتصل…

لة زمان يا سلاحي

كثيرون لم يصدقوا آذانهم، أمس، وهم يسمعون مضمون المكالمة الهاتفية بين الرئيس السوري بشار الأسد والرئيس الأميركي جورج و. بوش. فمن زمان لم يسمع المواطن العربي رأيه على لسان قادته، ولم يجد لموقفه صدى أو ظلاً أو أثراً في السياسات المعتمدة، بل لعله كان يسمع في الغالب الأعم ما يسفّه…

هوامش

كيف تحب وطنك إذا لم تعرفه؟! تمخر السيارة عباب الخضرة، والبحر في الخلف يفرد زرقته اللازوردية مدى مفتوحا لوهم السكون الذي سرعان ما يبعثره الموج فيكتب بزبده الابيض حكاية هذا الانسان الجبار القادر على تطويع الزمان والمكان وعوامل الطبيعة متى واجهها بعقله ثم بعضلاته. نصعد مع الطريق اللولبية التي يقل…

سوريا فلسطينية قرار اميركي

لا يجوز الخطأ في قراءة الموقف الأميركي من المذبحة الإسرائيلية داخل الأرض الفلسطينية: إنه في منطلقه وفي مؤداه يهدف إلى خدمة إسرائيل وحكومتها الشارونية ولو بإنقاذها من نفسها. إن »أمر الانسحاب« الذي أصدرته الإدارة الأميركية لقوات أرييل شارون من بعض أنحاء غزة، التي كانت قد أعادت احتلالها مؤخراً، إنما يدل…

غارة عدو واحد

هي غارة نموذجية في استهدافها وفي توقيتها وفي دلالاتها السياسية: لقد أعلنت إسرائيل الحقيقة التي يهرب منها الكثيرون منا، وهي أن العرب وحدة لا تتجزأ، وهم مجتمعون »العدو«، لا فرق بين لبناني وفلسطيني وسوري (ومصري)، وبديهي أنها لا تميز بينهم لا بأديانهم ولا بطوائفهم ولا وفق آرائهم السياسية. إن المقاومة…

مختلفون في راي متفقون ضد حرب

لن يتكرر »13 نيسان«. لن يمشي اللبنانيون، مرة أخرى، الى قبورهم بأقدامهم. لن يئدوا أبناءهم والأحفاد. لن يدمروا مدنهم وقراهم الجميلة. لن يحرقوا البيوت والأشجار والعصافير وأحلام الصبايا. لن يتركوا المصالح والأغراض تستثير غرائزهم وأحقادهم لتأخذهم من جديد الى الانتحار الجماعي. لن يكون في حاضرنا أو في مستقبلنا »13 نيسان«…

هوامش

26 مرة 13 نيسان: آن أن تشيخ الأحقاد! لا مجال لأن تنسى جراحك الغائرة. لقد صارت بعض وجهك. لا مجال لأن تحمل أحقادك، عبر السنين، وتُثقل بها حياتك، كمن يجلس فوق لغم، خائفا من أن يبقى فوقه، خائفا من أن يبتعد عنه فيلحقه الانفجار. آن أن يشيخ الحقد، بعد ربع…

سلطة هي موضوع

ليس من التبسيط أو الاختزال المخل أن يقال: إن السلطة هي موضوع »الصراع« المفتوح الآن على مصراعي الشارع، وأنها »الهدف«، يهاجمها من هم »خارجها« أو على هامشها، ويذود عنها ويصدّ الحملات بكل أنواع الأسلحة أهلها والمستفيدون منها. ولو كانت قوى الاعتراض »سياسية« فعلاً وغير ملتبسة في شعارها الطائفي، ولو كانت…

قرار حكم وليس شارع

لعلها الساعة، لعله الموعد: أن تظهر الدولة التي متى غابت يصير اللبنانيون طوائف ومذاهب وقبائل وعشائر وبطوناً وأفخاذاً، وأن يتولى الحكم زمام الأمور التي لا يملك أي طرف سياسي طائفي أو طائفي سياسي أن يقرر فيها، فكيف إذا كان منفرداً ومن وراء ظهر الآخرين أو بالتواطؤ عليهم؟! لا تستطيع الدولة…

هوامش

اللبنانيون والتيه بين العنصرية والتقسيم وهجرة الذات »لبنان على حافة حرب أهلية جديدة…« »لم تعد الحياة تطاق في هذا البلد الذي كان آية في الجمال…« »… أما نحن فقد عاش جيلنا عمره بالحلوة والمرة، ولكن ماذا عن أبنائنا.. أين يعيشون، وكيف يعيشون؟ إن أحداً منهم لا يفكر بمستقبله هنا. كلهم…

سلام عربي حرب اميركية

لا مجال للتمويه والتعويض عن حراجة الموقف بكلام المجاملات والحيل الدبلوماسية المألوفة: فالرئيس المصري حسني مبارك ومن بعده سائر القادة العرب الذين سيتوافدون على واشنطن للقاء الأول مع الإدارة الأميركية الجديدة بشخص رئيسها جورج و.بوش سيواجهون موقفا في غاية الصعوبة بل والقسوة. ذلك أن الإدارة الجديدة قد حددت موقفها وأعلنت،…