Monthly Archives مايو 2010

بين رئاسة بلدية و«رئاسة عالم» وخسارة صديق تواطو على شقيق

نحمده، سبحانه وتعالى، على كريم رعايته هذه القبائل اللبنانية العريقة في إيمانها بالديموقراطية، وتمكينها من إنجاز الجولة العسكرية الأخيرة من الانتخابات البلدية، ومعها «المخاتير»، بخسائر محدودة في الأرواح والممتلكات والمعنويات، تحت أو ربما برغم الرعاية الاستثنائية للطبقة السياسية لهذه «الحرب» الدورية التي يعيش اللبنانيون في ظل هواجس القلق من مخاطرها…

لبنان «رئيس العالم»: نجاح في قلب الصعوبة

يمكن التسجيل بل التنويه بالدور اللبناني في مجلس الأمن الذي نجح في تحقيق الإجماع الصعب بين الوفود العربية لاتخاذ موقف موحد من السلاح النووي الإسرائيلي، عبر الإصرار على جعل «الشرق الأوسط» منطقة خالية من السلاح النووي. لقد نجح السفير الدكتور نواف سلام في تحقيق الإجماع الصعب عبر التشديد على الخطر…

ضريبة الوفاق

حوّلت الطبقة السياسية في لبنان «الديموقراطية» إلى مصدر خطر على الوحدة الوطنية والاستقرار والازدهار، وكادت تجعلها «أم الشرور» والعدو الرقم واحداً، وربما قبل إسرائيل، على الحرية والسيادة والاستقلال في وطن الأرز. فجأة صار «التوافق» هو مصدر الأمان. و«التوافق» أن يتلاقى «الكبار» فيتوزعوا البلديات حصصا، كل بقدر طاقته، وفق قاعدة نسبية…

مع الشروق الحرب الإسرائيلية برسائل التحذير الدولية: صاروخ سكود لبناني للإجازات ورحلات الترفيه!

فجأة، ولأسباب غير مفهومة تماماً، صارت بيروت عاصمة الكون، وصار لبنان «الصاعق» الذي يمكن ان يهدد تفجيره الأمن الدولي والسلام السائد في اربع رياح المعمورة! على امتداد الأسابيع القليلة الماضية فرض على سكان بيروت ان يناموا على زعيق أبواق سيارات الحماية المواكبة لكبار الزوار وهم يتنقلون، خلال ساعات قليلة بين…

مع الشروق الحرب الإسرائيلية برسائل التحذير الدولية: صاروخ سكود لبناني للإجازات ورحلات الترفيه!

فجأة، ولأسباب غير مفهومة تماماً، صارت بيروت عاصمة الكون، وصار لبنان «الصاعق» الذي يمكن ان يهدد تفجيره الأمن الدولي والسلام السائد في اربع رياح المعمورة! على امتداد الأسابيع القليلة الماضية فرض على سكان بيروت ان يناموا على زعيق أبواق سيارات الحماية المواكبة لكبار الزوار وهم يتنقلون، خلال ساعات قليلة بين…

سعد حريري في بيت ابيض موعد بتاريخة ودلالات عيد

هي مصادفة قدرية، على الأرجح، ولكنها غنية بالدلالات التي يضفيها عليها عبق التاريخ، في موعدها، 24 أيار، وفي موضوعها، مما يتيح الفرصة أمام رئيس الحكومة في وطن صغير، كلبنان، أن يدخل البيت الأبيض برصيد استثنائي من الزخم المعنوي ندر أن تمتع به ضيف آخر، لا سيما من بين زواره العرب،…

هوامش

عند أبواب القدس: تراها بقلبك وهي ترحل بعيداً لم تكن بيننا سابق معرفة، لكن الدمغة الفلسطينية في لهجته، فضلاً عن كنيته التي تكاد تدل على بيته في مدينته القريبة من القدس، وتلك اللهفة المتعجلة في كلماته جعلتني أهتف به: أنا في انتظارك على الفور. دخل يتقدمه ارتباكه. قال: آسف ان…

بيروت تمطر كتباً وتحتوي القاهرة ودمشق وبغداد وسائر العواصم !

دخل جيلي بيروت من باب «الكتاب»، وما زالت هذه المدينة الساحرة تعلمنا «القراءة» فنستزيد لعلنا نعرف فنفهم فنعثر على طريقنا إلى غدنا. بين المدرسة والجامعة، كما بين المقهى والمطعم، أو بين البيت والغرف الفقيرة التي تعلو السطوح فيرخص إيجارها، كان للفتية الآتين من عواصم الغبار أو من أرياف القمح مواعيد…

مع الشروق من الصين إلى دول حوض النيل: لماذا تنتصر علينا إسرائيل… بأصدقائنا؟!

في يوم واحد تلقى أهل النظام العربي ضربتين مؤلمتين ممن كانت الأمة العربية جميعاً تعتبرهم من أخلص الأصدقاء ومن ذوي القربى حتى كادوا أن يكونوا أشقاء.. فأما الضربة الأولى فقد وجهها الصينيون، وعبر الدورة الرابعة لمنتدى التعاون العربي ـ الصيني الذي انعقد في مدينة تيانجين، وشارك فيه وزراء الخارجية العرب…

«17 ايار» في 24 ايار وما يمكن ان يقولة حريري لاوباما

يثير هذا اليوم بتاريخه الذي عفا عليه الزمن، السابع عشر من أيار، ذكريات موجعة تعود إلى العام 1983، يصعب أن ينساها شعب هذا الوطن الصغير، فلا هي تغادر الذاكرة، ولا هي تسمح بطي صفحة «اتفاق العار» ورميها في غياهب النسيان. فإذا كان للعدو الإسرائيلي «يوم استقلاله» في الرابع عشر من…

ارض غد

حين دخل الجنرال اللنبي القدس، بعد هزيمة الأتراك وحلفائهم الألمان في الحرب العالمية الأولى، قال كلمة ذات دلالة جارحة: الآن انتهت الحروب الصليبية. … وحين دخل الجنرال غورو دمشق، بعد هزيمة مشروع «الثورة العربية» ومملكة فيصل الأول، توجه إلى ضريح صلاح الدين الأيوبي لكي يعلن بزهو المنتصر على تلك القلة…

هوامش

53 سنة على الطريق… إلى «الدكتوراه»! طالت بنا الطريق إلى التلاقي نصف قرن أو يزيد قليلاً. كانت «الجامعة الوطنية» تتعاظم دوراً وقدرات متخطية مشكلات الولادة وأزمة المنافسة غير المتكافئة مع جامعات أجنبية عريقة ولها نفوذها الواسع داخل الدولة وفي المجتمع، ثم ان امكاناتها لا تقبل المقارنة مع الميزانية المحدودة التي…

لماذا فلسطين؟

لفلسطين بذاتها، باسمها المطلق المستعصي على التقسيم والتفتيت، هذا الملحق الذي تتشرف «السفير» بأن تصدره في جهد متواضع لحفظ ما تتوالى المحاولات لتبديده بالانحراف أو تحريفه بالتزوير أو طمسه بالنسيان. لأن زماننا يبدأ بفلسطين، ويمتد مع فلسطين من الماضي الى المستقبل الذي سوف تشكله فلسطين بموقعها فينا وموقعنا منها. فالعروبة…

مع الشروق التفاوض على التفاوض أسرع الطرق لهزيمة فلسطين بقرار عربي

ليس أسهل من محاكمة «الماضي» بعد غياب معظم «أبطاله» الفاعلين في ضوء معطيات «الحاضر» الذي لا يمكن اعتباره مجرد امتداد في الزمن لما كان، مع تناسي تبدل الظروف واختلاف الأحوال، وتلك الدينامية الخاصة بالأحداث وتطورها الطبيعي في سياق مختلف. يدفع الى استذكار «الماضي» عودة «السلطة الفلسطينية» التي لا سلطة لها…

ديموقراطية بلا مواطنين وحدة وطنية على دولة

بين «خصوصيات» الشعب اللبناني العظيم ولعه الشديد بالمنافسة التي يفضلها «مناكفة» أو «مكايدة»… إذ لا يمتعه شيء أكثر من أن يغيظ جاره أو يتغلب على أخيه أو يقهر صهره بسلاح الديموقراطية الذي لا يخطئ! وهكذا فإنه قد ألقى خلف ظهره كل ما نشر وأذيع وروّج وتمّ تعميمه وتضخيمه من أخبار…