Monthly Archives أبريل 2003

حرب اميركية حصاد اسرائيلي

مع بداية العدوان الأميركي البريطاني على العراق، باشرت الإدارة الأميركية غاراتها السياسية العنيفة على المعترضين على حربها (من خارج الشرعية الدولية)، لا فرق بين حليف تاريخي كأوروبا »القديمة«، وبين »صديق مستجد« كروسيا، أو بين »عدو سابق« أدار وجهه إلى الناحية الأخرى حتى لا يرى فيحرجه المنظر وقد يخرجه من موقع…

هوامش

دعوة إلى المناقشة: ماتت العروبة، عاش الاحتلال! قد تكون الدعوة الى مناقشة هادئة لواقعة الاحتلال الاميركي للعراق، مبكرة نوعا ما، فالدماء ما تزال تسفح فتغطي أرض الرافدين، برغم السقوط المدوي لصدام حسين ونظامه. وقد تجيء مثل هذه المناقشة متوترة نوعا، فالحدث جلل وتداعياته مفجعة، ثم إن الخلافات سابقة على الفعل…

قتلة متاحف مكتبات يعلمون ديموقراطية

اختار صدام حسين »وريثه« في حكم العراق… وها هو »الوريث« يباشر مهامه من حيث انتهى »سلفه«، شاكراً له أنه قد سهّل عليه »الإنجاز« بأكثر ممّا قدر أو تصوّر. لم يكن قد بقي في العراق أو منه إلا الذاكرة الوطنية الجماعية ممثلة بالمتحف الذي يعد بين الأغنى بكنوز التراث الممثل فجر…

امر عمليات لخدمة احتلال

إنه »أمر عمليات« صادر عن قيادة الاحتلال الأميركي وليست »فوضى« أشاعها السقوط المباغت للنظام الذي تمّ تصويره وكأنه قوة عظمى أبسط مصادر جبروتها »أسلحة الدمار الشامل« التي تبخّرت قبل الطلقة الأولى لجيوش الاجتياح. إنها فوضى مقصودة ومنظمة ومحمية جداً، لأنها أكثر ما يحتاجه الاحتلال لتمويه حقيقته. لكأنها قناع يخفي وجهه…

حوار مبتور مع الأقلام الكويتية إسقاط الطاغية لا يبرر الاحتلال… والشريك الوحيد لجورج بوش هو إسرائيل

قبل أيام، طُلب إليّ ان أشارك في برنامج حواري يقدمه تلفزيون الكويت كان يستضيف وزير الاعلام الكويتي الشيخ احمد الفهد الصباح، والى جانبه كما تبينت في ما بعد وزير اعلام دولة الامارات الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، ووزير اعلام دولة البحرين »الزميل« السابق نبيل الحمر، فضلا عن عدد…

ليس بطلك يا بني! إنه الفضيحة!

لم تنجح مظاهر الفرح المستولد على عجل ب»عودة الابن الضال« سالماً في إخفاء المرارة المكثفة التي كانت تنعقد فضاءً قاتماً لذلك البيت الفقير الأثاث، المزدحم بأهله حتى من قبل ان يتدفق عليه المهنئون بسلامة العائد من قلب الموت… الاميركي. كان الفتى يجلس مكسوراً، يرد على عبارات التهنئة بسلامة العودة بتمتمات…

هوامش

ليس بطلك يا بني! إنه الفضيحة! لم تنجح مظاهر الفرح المستولد على عجل ب»عودة الابن الضال« سالماً في إخفاء المرارة المكثفة التي كانت تنعقد فضاءً قاتماً لذلك البيت الفقير الأثاث، المزدحم بأهله حتى من قبل ان يتدفق عليه المهنئون بسلامة العائد من قلب الموت… الاميركي. كان الفتى يجلس مكسوراً، يرد…

حكومة اسبوع الام

من المصادفات القدرية أن تُستَولد الحكومة الجديدة في »أسبوع الآلام«، والآلام في هذه اللحظة »قومية« وراهنة وليست مجرد ممارسة لطقس ديني له قداسته.. أما الظلم فهو أن تُنسَب هذه الحكومة إلى »مقتضيات الوضع الخطير« الذي فرضه الاحتلال الأميركي للعراق، بتداعياته غير المحدودة على منطقتنا عموماً.. ومن النكات السوداء أن تدعي…

احتلال عراق هدف اميركي اول لحرب اسرائيلية

مع الطلقات الأخيرة على »تكريت« المعلنة انتصار العدوان الأميركي على العراق بهزيمة ساحقة ومفجعة لنظام صدام حسين، كشفت الإدارة الأميركية أن »جولة أولى« فحسب على وشك أن تنتهي، محددة هدفاً جديداً لحرب مفتوحة تتبلور شيئاً فشيئاً طبيعتها الإسرائيلية، ويتأكد بالملموس أن العرب كلهم في موقع »العدو« فيها. لقد تناوب أركان…

هوامش

أعمارنا مساحات خلاء بين حربين هزيمتين! التهمت الحروب أعمارنا فبتنا نعيش في عراء الهزائم: سنواتنا مثل الدبابات المدمّرة المتروكة في ساحة الميدان… مثل دخان الأحلام المحترقة، والتمنيات التي يصادرها »العدو« باعتبارها غنائم حرب. نؤخذ من حرب إلى حرب بإرادة المعتدي الذي نكرمه بالتوصيف المهاب: الغاشم، الغدار، المتغطرس، الطامع، الغاصب، الدموي،…

ان الى مقاومة احتلال

اختار صدام حسين وريثه! ها هو يفرض على شعب العراق العظيم، وبعد ليل استبداده الطويل، ليل الإذلال بالاحتلال الأميركي (البريطاني).. لقد اصطنع صدام حسين المعجزة: أعاد التاريخ إلى الخلف أجيالاً فأعاد إلى العراق الاستعمار الذي أذلّه طويلاً حتى أخرجه شعبه (وجيشه) بالتضحيات الجليلة، قبل نصف قرن إلا قليلاً. حكم ظالماً…

الكتابة عن مصر: الحماسة تداني الخطأ

لأن مصر تسكن الوجدان والقلب ومنها ينبع الأمل بالتغيير في اتجاه مستقبل عربي أفضل، يذهب بعضنا بعيداً في حرصه عليها بحيث يرفض أي منظر ضعف أو أي تصرّف أقل من المأمول. لقد تربى جيلان أو ثلاثة من العرب على أن مصر هي أساس النهوض العربي، وهي قاعدة المشروع القومي، وباتوا…

رصاص قتلة في عيوننا

أصابنا رصاص القتلة في عيوننا.. فلقد كان هؤلاء الزملاء الذين اغتالتهم قوات الغزو الأميركي البريطاني قد دخلوا بيوتنا واستقروا في وجداننا باعتبارهم رسلاً نادرين للحقيقة. وكنا نقدّر لهم إخلاصهم لمهنتهم الشريفة ولنا فننتظرهم بشوق. وكنا نقدّر لهم أنهم يتحمّلون ردود فعل خيبتنا أو غضبنا أو قهرنا، مع وعينا بأنهم غير…

احتلال لكل عرب

تعبت قلوبنا قبل عيوننا من مشاهد الإذلال الأبشع من الموت التي تتوالى علينا على مدار الساعة، والتي لا يخفف منها إلا صمود العراقيين والعراقيات في مختلف أنحاءأرض الرافدين: من البصرة إلى الموصل. إن العراق، كل العراق، يحترق بنار العدوان الأميركي (البريطاني)، وبغداد تحت الحصار الدموي تطوّقها آلة القتل الجهنمية على…

بيروت 1982 بغداد 2003

تلح عليك صورة »بيروت تحترق ولا ترفع الأعلام البيضاء«. المسافة عشرون عاماً إلا قليلاً. المسافة تكاد تؤرّخ لزمن مختلف غير الذي كان… المسافة من الحريق إلى الحريق أوسع من خيالك وقدرتك على تمثل كل هذا الذي أصابك في أحلامك وفي جهدك من أجل الإنجاز والتحرك إلى الأمام، إلى حيث هي…