Monthly Archives مارس 2005

سنة متشحة حزن

تطل علينا مع شمس هذا اليوم السنة الثانية والثلاثون لصدور »السفير« متشحة بالحزن والقلق العميق، »مبشرة« بدخول البلاد مرحلة جديدة من مراحل امتناع النهاية عن الانتهاء. ولقد جاء اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري إيذاناً بسقوط الحصن الأخير، وهكذا انفتحت أبواب المجهول على مصاريعها، لا بالنسبة للحكم بل للبنان كله، خصوصاً…

قمة غياب عن قضاياها

لم تعد القمة العربية »خبراً« يستحق الاهتمام والتوقف عنده، لا عند »المسؤول« العربي ولا عند »المواطن« العادي، ولا حتى عند »الصحافي« أو »الإعلامي« بعامة… اللهم إلا في ما يتصل ببعض »الفضائح« أو »الطرائف« التي تؤكد سقوط هذه »المؤسسة« التي أريد منها محاولة إنعاش أو إعادة بث الروح حتى لا نقول…

حوار واسطة حول سلطة غد

لم يكن عزمي بشارة، بعد خمسة أيام طويلة من المناقشات الجدية حول »المسألة اللبنانية«، بحاجة لأن يطرح سؤالاً من نوع: لماذا لم يذهب رئيس الجمهورية للمشاركة في القمة العربية في الجزائر؟! كان الجواب معلناً وبأعلى الصوت في »الشارع« الذي يموج بتظاهرات الغضب والاتهام المباشر للسلطة برأسها وأركانها جميعاً. ولقد سمعه…

هوامش

رحلة عبر الشعارات من الخطأ إلى الخطيئة المشهد اللبناني مبهر: الساحات المفتوحة تضيق بعشرات الالوف من الشباب والصبايا، بالفتية الذين فتحوا عيونهم على الدمار والاحقاد والقطيعة مع »الآخرين« الذين كانوا »أخوتهم« ثم تاه كل في طريق فعز اللقاء… لم تعد التظاهرة، في بيروت، حدثا. صارت تقليداً يومياً مثل الذهاب الى…

نخجل منك عزمي بشارة

لا نعرف كيف نداري وجوهنا خجلاً منك، يا عزمي بشارة. لقد تعذر علينا استقبالك حين كان من شأن ذلك الاستقبال أن يعزز نضالك داخل الصعوبة التي تكاد تصير استحالة، للحفاظ على ما أمكن استنقاذه من هوية الأرض والشعب في فلسطين المحتلة. … ولم يتيسّر لك أن تجيء، ولنا أن نرحب…

بيروت شهيد شاهدا

أتمّ رفيق الحريري شهيداً إنجاز ما لم يستطع أن ينجزه وهو في الحكم، برغم قدراته الاستثنائية وشبكة علاقاته الهائلة الاتساع، عربياً ودولياً: لقد أعاد باستشهاده إحياء روح بيروت. وبيروت ليست فقط المدينة الأم التي طالما كانت الحاضنة للبنانيين جميعاً، و»العاصمة« العربية المفردة التي يجيئها المواطنون العرب من مختلف أقطارهم ليعبّروا…

هوامش

من لديه مرشح لجائزة الصحافة العربية؟ جاءتنا المفاجأة من حيث لا نتوقع، فأربكتنا ثم زادها النقاش بلورة فإذا نحن في مواجهة ازمة جدية تتصل بالصحافة العربية ودورها كرابط بين العرب في مختلف اقطارهم، وكمؤسسة سياسية ثقافية تنويرية تسهم في بلورة آرائهم ومواقفهم من شؤون حياتهم جميعا. بدأ الاجتماع الدوري روتينيا،…

ما بعد مهرجان انقلاب ام اعادة تاسيس

عاش لبنان، أمس، يوماً تاريخياً يمكن اعتماده كمنطلق لإعادة تأسيس حياته السياسية على قاعدة اتفاق الطائف بكل بنوده ومندرجاته. لم يكن الحدث فقط أن لبنان قد شهد أعظم تظاهرة شعبية احتضنتها بيروت في تاريخه، وجاءت للمشاركة فيها مئات الألوف من مختلف المناطق، شمالاً وجبلاً، بقاعاً وجنوباً إضافة إلى هذه العاصمة…

مناقشة هادئة لعواطف متفجرة

الصورتان متجاورتان على شاشات الفضائيات جميعاً، عربية وأجنبية، بحكم التزامن، لكن التناقض في الدلالات يجعلهما تنتميان لزمنين مختلفين: لكأن صورة التظاهرة، في قلب بيروت، بشعاراتها متعددة اللغة والمعنى، »تبشّر« بمستقبل مقطوع الصلة بالحاضر، بينما صورة اجتماع المجلس الأعلى اللبناني السوري، الذي انعقد بالاضطرار وبتأخير غير مبرر عن موعده المنطقي، تبدو…

صرخة تنبية الى جحيم تدخل دولي

أطلق السيد حسن نصر الله، أمس، صرخة تحذير مما يدبّر للبنان وفيه، مهدداً حاضره ومستقبله، عبر وثيقة تأسيسية لاستكمال بناء »الدولة التي تحمي الجميع« في هذا الوطن الصغير وعلى قاعدة محددة ومعتمدة هي: اتفاق الطائف. ولقد خاطب الأمين العام ل»حزب الله« إحساس اللبنانيين جميعهم بالخطر وهم يواجهون لحظة فاصلة في…

نقد ذاتي كمدخل تصحيح

برغم المرارة التي نضح بها الخطاب اللبناني للرئيس السوري بشار الأسد في بعض مقاطعه التي أطلقها تنفيساً عن كربته من خارج النص، أمس، فإن الخطاب بمجمله يمكن أن يؤسس لمرحلة جديدة في العلاقات اللبنانية السورية التي تعرضت خلال الشهور الأخيرة لأعنف عملية تشويه كادت تصيبها في الصميم، فتحول الأخوة إلى…

»بهية« والرسالة…

من قلب الجرح ولدت: بهية بالحزن الذي له ملامح وطن، بإرادة مقاومة الخطأ الذي يستولد الموت، بزخم الإصرار على طلب الحياة في قلب الحقيقة. وقفت بهية الحريري أمس فاستحضرت مجلس النواب الذي احترف الغياب، وغيّبت الحكومة التي لم تستطع منذ ولادتها أن تؤكد حضورها. وقفت قوية بالناس الذين شعروا وأشعروها…