Monthly Archives يناير 1999

موتمر وجوة اليفة

مؤتمر الوجوه الأليفة .. ***** لا مفاجآت في المؤتمر الوطني الثامن للحزب الشيوعي اللبناني: لا في الشكل ولا في المضمون، لا مفاجأة في الحضور، سواء الضيوف من أشقاء وأصدقاء، من رفاق ومنافسين (سابقين؟)، ولا في الحزبيين التقليديين منهم أو المجددين، ولا في الرسميين الذين جاؤوا، كما تعوّدوا أن يجيئوا بعدما…

رجل كل الناس

رجل كل الناس *** رحل الذي كنا نعتقد أنه لشدة دماثته ولتهذيبه البالغ ولابتعاده عما يؤذي الذات والغير، لا يمكن أن يموت، أو أن الموت سيتجنّبه ولن يعرف إليه الطريق. رحل بطرس ديب، الذي طالما قدَّم غيره على نفسه، وعمل لغيره دائما ونسي نفسه غالبا، ولكنه ظل دائما ينتدب نفسه…

ملاحظات سياسية على تدابير ادارية

أما وأن التوقعات تشير إلى أن جلسة مجلس الوزراء اليوم قد تحفل بالكثير من التدابير، إعفاء أو وضعاً بالتصرف أو تعييناً لملء الشواغر في المواقع الإدارية العليا، فلا بد من بعض الملاحظات »السياسية« علها تنفع في ترشيد القرار: أولها ان الانتماء السياسي للموظف ليس بحد ذاته جريمة ولا هو تهمة…

رسالة ملايين عبر اسد

بالسياسة لا بالعاطفة تقرأ مسيرة الملايين من السوريين التي فاضت بها جنبات دمشق الفيحاء، أمس، جهراً بالبيعة للرئيس حافظ الأسد. إنه موقف للغد وليس امتداداً للتأييد بالأمس واليوم، إن هؤلاء الملايين يقولون بحضورهم المدوي: نعم لحافظ الأسد رمز الصمود من أجل التحرير، نعم لحافظ الأسد القائد الفذ في فهمه للعبة…

حكومة قيادة سياسية ادارة

على الطريق حكومة »القيادة السياسية« والادارة.. *** ربما لأن اللبنانيين نزقون وميّالون الى العجلة والاستعجال والتعجيل في ما لا بد ان يكون، أو ربما لأن العهد الجديد قد أطل وسط هالة من الوعود والتعهدات لامست حدود الأماني المخبوءة او التي تنطوي عليها الصدور منذ دهور، او ربما لأن الناس يشعرون…

هوامش عن الخلاف العقائدي بين عرب الحماية وعرب الوصاية

هوامش *** طلال سلمان عن الخلاف العقائدي بين عرب الحماية وعرب الوصاية ** مَن قال إن العرب قد خسروا، مع أرضهم، حرياتهم؟! ان لهم الحق بالخيار مطلقاً بين »الحماية« و»الوصاية«، ثم ان لهم الحق المطلق بالخيار بين إسرائيل الأميركية أو أميركا الإسرائيلية! أخطر ما نشهده اليوم ليس أن العرب قد…

عراق حصار بين موتين

على الطريق العراق: حصار بين موتين! *** قدّمت الولايات المتحدة الأميركية تزكية جديدة لصدام حسين يمكن أن تشكّل مبرراً إضافياً لإدامة حكمه العراق. لقد »عيّنت«، بداية، المخابرات المركزية الأميركية بديلاً من شعب العراق، وليس مجرد وصي عليه. ثم إنها »عيّنت« صدام حسين بطلاً وطنياً وعراقياً، بل وبطلاً قومياً عربياً، له…

## عيد توحيد القمر!

عشية »العيد« يلغي المشهد العربي كل معاني »العيد«! ويبدو الانقسام حول »ثبوت الرؤية« وتشطير »العيد« والاختلاف حول »تاريخ« انتهاء رمضان وبداية شوال، وكأنه طغيان لمباذل السياسة على ركائز التوافق الاجتماعي. الانقسام يبدأ من »فوق« من القمر ومنازله، ويتدرّج ليشمل أساسيات الحياة العربية المعاصرة بدءاً بالصراع العربي الإسرائيلي إلى العلاقات العربية…

قمة انقسام تفرد

يخاف العرب من التلاقي، رسمياً، ولو على مستوى وزراء الخارجية، (فكيف بالقمة؟!) حتى لا ينكشف عمق اختلافهم حول ما كان في حكم »البديهيات« من أسباب حياتهم، أو حول تقديرهم للمخاطر الجدية التي تتهدد مصيرهم المشترك (برغم أنوفهم!!).. الأصح أنهم ممنوعون من التلاقي، وبالتالي من مناقشة خلافاتهم ومحاولة حسمها، في إطار…

هوامش

هوامش ** تخاريف رمضانية: أيها المتهجدون لماذا لا تجتهدون أو تجاهدون؟! // آناء الليل وأطراف النهار، على الفضائيات كما على القنوات التي ما زالت »تحت« مثل مشاهديها، وكيفما أدرت جهاز التحكم عن بُعد، يطالعك المشهد نفسه: آلاف مؤلفة من المؤمنين يقفون بين يدي الله يصلون أو يتهجدون أو يبتهلون أو…

انتهاء مرحلة انتقالية استثناء

كلما لوّح »العهد الجديد« بفتح الملفات جميعا صفق الناس وهلّلوا مستبشرين بأنهم سيشهدون، أخيراً، محاولة جادة لإنجاز بناء هذه »الدولة قيد التأسيس« التي لم تعرف الاكتمال عبر تاريخها السياسي الحديث.. فالناس يريدون أن يعرفوا الحقيقة عن قياداتهم السياسية جميعا، من حكام ومعارضين، خصوصا وأنهم يتناوبون الأدوار بلا محاسبة جدية، فمعارض…

هوامش المذبحة وطنا الذاكرة وطنا

هوامش المذبحة وطناً .. الذاكرة وطناً! *** كنا أطفالاً، بعد، حين احتلت فلسطين وعينا كمأساة قومية: فقد وصلنا نثار لحمها، أرضاً وشعباً، قبل أن نعرف القراءة تماماً أو نفهم السياسة، ولو جزئياً. في بلدة صغيرة بقضاء عاليه، في جبل لبنان، وصلت فلسطين كجرح نازف عبر مجموعة من أبنائها المقتلعين من…

نهاية لحروب العهدين؟!

نهاية لحروب العهدين؟! ××× لا يحتاج الامر الى تصريحات مجلجلة ليست هي من طبيعة سليم الحص، في أي حال، لكن المؤكد ان رئيس »حكومة العهد الاولى« قد عاد من لقاء الرئيس السوري حافظ الاسد، امس، وهو اكثر اطمئناناً الى الوضع عموماً واكثر ثقة بالنفس وبالقدرة على مواجهة »الاشباح«، منه قبل…

ضحايا لبنانيون لاصوات اسرائيليين

صارت »جنتا« القرية البقاعية الفقيرة والمنسية والضائعة في جرود الحدود بين لبنان وسوريا في مثل الشهرة التي كانت عليها قلعة »ديان بيان فو« الفيتنامية، مع فارق أن جنتا قاعدة للوطنيين وليست لجيش الاحتلال.. فالطيران الحربي الإسرائيلي لا يكاد يغيب عن سماء هذه المزرعة الصغيرة التي لا يملك أهلها إلا القليل…

هموم الصحافة وهموم العهد!

هموم الصحافة وهموم العهد! *** تعيش الصحافة في لبنان أزمة لعلها أكثر حدة من تلك التي تعيشها مختلف المؤسسات، الرسمية منها والخاصة، وأزمة الصحافة متعددة الوجوه، ولكنها بمجموعها تعكس الواقع الفعلي لحالة الدولة والمجتمع، في بلد ما زالت تضغط عليه مخلفات الحرب الأهلية، وما زال يحاول تجديد خلاياه وتعويض ما…