Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

الافتتاحية

دوخة الديمقراطية!

انتهت الانتخابات الرئاسية، في فرنسا،سبحان الله، من دون “ضربة كف”:

اندفع اكثر من خمسة واربعين مليوناً من النساء والرجال إلى صناديق الاقتراع فيهم اليميني واليميني المتطرف، اليساري واليساري السابق، وفيهم المتحدر من اصول جزائرية او مغربية او افريقية..

لبنان يا قطعة سما…

…ويسألونك في القاهرة عن لبنان.

لكن لبنان الذي يسألون عنه هو لبنان الذي “يتفرجون” عليه عبر شاشات التلفزيون او يقرأون اخباره التي لا يعرفها اللبنانيون والتي يسمعونها هم من المبهورين بنجوم الشاشات من مطربات وممثلات وعارضات وراقصات وسيدات مجتمع في حفلاتهن المخملية التي تكاد عروضها أن تكون دائمة…

فلسطين هي القمة!

كلما تفاقمت خطورة التراجع العربي إلى ما خلف الهزيمة والانزلاق إلى التقسيم على أساس ديني أو طائفي أو مذهبي أو عرقي، وهي الشعوب التي كانت موحدة بالإيمان بأرضها وبربها، عبر أديانها، اكتسب الاحتلال الإسرائيلي تحت مظلة الهيمنة الأميركية مزيداً من “مشروعية القوة”

فلسطين هي غدنا..

يتجشأ أهل النفط خاصة، وأهل المال العربي عموماً، بعد الولائم الدسمة التي تضم خرفاناً وغزلانا وطيور الحباري وما لذ من انواع الطعام البدوي والهندي والافريقي، ثم يكرعون الماء المثلج وقد شبعوا تماماً.

أيتها الدولة: ارحمي بعلبك!

ليست للدولة، رئاسة وحكومة وجيشاً وأجهزة امنية، عذر في هذا التقصير الفاضح، الذي يكاد يعادل التآمر والتعاون مع المجرمين بل السفاحين، فضلاً عن تجار المخدرات الكبار وتجار الاسلحة المعروفين، تجاه مدينة بعلبك، و”البعلبكيين”

في تحية الصائمين للمباركة فلسطين..

لم يترك الفلسطيني والفلسطينية سلاحاً الا واستخدماه من اجل استخلاص حق شعبهم في ارضه المقدسة.

قاتلوا بالتظاهرة، بالإضراب، بالسلاح متى توفر، بالسكاكين متى عز السلاح، بدهس الصهاينة غاصبي ارضهم وحقهم في الحياة الكريمة في بلادهم التي كانت بلادهم طوال التاريخ.

الطوائف او الوطن!

يتناوب اهل الطبقة السياسية على تخويف الرعايا اللبنانيين من الانتخابات النيابية وكأنها بوابة للحرب الاهلية!

في بلاد الله الواسعة تعتبر الانتخابات باب النجاة من احتدام الخلافات السياسية بأن يعبر الناس عن أنفسهم بحرية فيختارون من شاؤوا لتمثيلهم، وهكذا يعود الصراع إلى مجراه الطبيعي عبر المؤسسات المجسدة للديمقراطية وعنوانها الاول المجلس النيابي المنتخب وفق قانون عصري يساوي بين المواطنين.