Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

طلال سلمان

عن 5 حزيران الذي لا ينتهي!

مرت ذكرى الخامس من حزيران بصمت يليق بالهزيمة التي قد تكتب التاريخ العربي الحديث.

رحل جمال عبد الناصر مكسور الجناح، على بعد خطوات من الرد على هزيمة 1967 بالنصر العظيم في حرب العاشر من رمضان، السادس من تشرين الاول (اكتوبر) 1973..

الهوية ليست المواطن..

مع نهاية كل “عهد” تعصف بالبلاد ازمة عنوانها “التجنيس”.. أي منح الجنسية ذات الارزة الخضراء لبعض طالبيها من الساقطة قيودهم، لسبب او لآخر، أو من القادرين على شرائها بالثمن، او من المطلوب تجنيسهم لأسباب تتصل بالتوازن الطائفي في بلد الخمس وعشرين طائفة، بعضها قد انقرض في بلد المنشأ ولم يعد لبقاياها من وجود الا في البلد الذي يتقن ساسته لعبة التوازن بالطوائف..

عن الاردن ومشكلته المتجددة.. “هل انتهى الدور الهاشمي كما ترغب السعودية؟”

ليس للدول العظمى “اصدقاء” أو “حلفاء” من بين الدول الصغرى، خصوصاً اذا كانت بحاجة دائمة إلى “مساعدتها”، سواء على شكل منح وهبات او قروض بشروط مخففة، مع أمل بشطبها ـ ذات يوم ـ تكريماً للتحالف بين الاقدر والأضعف.

جميل السيد أمام المحكمة الدولية: “يحاكم” المحققين وشهود الزور

من حق اللواء (النائب الآن) جميل السيد أن يحظى بتقدير خاص من المحكمة الدولية في لاهاي التي تنظر، منذ سنوات عدة، في قضية اغتيال الشهيد رفيق الحريري ومن كان معه في الموكب او في مكان قريب من موقع التفجير فذهب ضحية له.

قال لي “نسمة” الذي لم تُعرف له مهنة إلا الحب:

الحب لذيذ لأنه متعب. الحب جميل لأنه يمنح حياتك المزيد من المعنى. الحب جبار لأنه ينصرك على ضعفك. الحب يعيد خلقك: يغني عقلك قبل قلبك، ويلمس بالسحر مشاعرك فإذا هي أرق وأصفى..

أنت قبل الحب غيرك بعده. أنت بعد الحب ديوان شعر وقيثارة وهمسات تأخذ إلى البكاء طرباً. أنت بعد الحب أنت.

 

 

عن المدينة التي تغتال شمسها: بعلبك.. من المسؤول عن التخلف والإهمال.. قبل الفلتان الأمني؟!

ارتقت مسألة الأمن في منطقة بعلبك ـ الهرمل إلى مستوى الرئاسة الاولى في غياب “الدولة” بحكومتها واجهزتها الامنية العديدة، الظاهر منها والمتنكر بلباس مدنية..

فلسطين .. قبل الافطار

يتكئ الملوك والرؤساء وأولياء العهود والامراء على آرائكهم الوثيرة، قبل أن يسألوا وزراء اعلامهم: ماذا في الأخبار؟

يباشر الوزراء تلاوة الدرس المعاد: آخر تصريحات ترامب، فوزير خارجيته الجديد الذي يحاول التعرف إليهم ويحاولون معرفة ما يحب ويستطيب من المآكل ويبهره من الهدايا.

الملوك والرؤساء العرب في واشنطن… فلا يسمعون عن المذبحة في غزة!

تعاملت الدول العربية، ملكية وجمهورية وامارات بتجاهل كامل مع الذكرى السبعين لإضاعتها فلسطين، كيوم بل اسبوع ثقيل الوطأة.

لقد اشتعلت غزة اساساً، ولحقت بها الضفة الغربية، ولو بشيء من الخجل وبؤس العجز عن المشاركة الفعالة.

تحرير لبنان من الاحتلال الاسرائيلي: الغد العربي ينتظر من يصنعه!

تفرد لبنان، يوم الجمعة الماضي، الواقع في 25 ايار (مايو) بالاحتفال بعيد التحرير،

فيوم 25 ايار (مايو) 2000، ومع انبلاج الفجر، كانت قوات الاحتلال الاسرائيلي التي اقتحمت لبنان مرة اولى في العام 1972، ثم احتلت معظم انحائه بما فيها العاصمة بيروت، مروراً بالقصر الجمهوري في بعبدا، في 4 حزيران (يونيه) 1982، تنسحب متعثرة بأذيالها، على وقع ضربات المقاومة الوطنية ـ الاسلامية، التي قاتلت قتالاً مجيداً مصبوغاً بدماء الشهداء، حتى تمكنت من طرد العدو الاسرائيلي محررة كامل ارض الوطن الصغير والجميل: لبنان.

لكل حكومة تشكيلها..

للمرة الالف: يتفرج: اللبنانيون على الاستشارات النيابية التي تسبق تشكيل الحكومة الجديدة: تتكرر المشاهد وان اختلفت الوجوه ـ يدخل النواب ببزات داكنة وربطات عنق مزركشة، وحين يخرجون من مكتب رئيس الجمهورية ينتظمون في حلقة من حول الناطق باسمهم ليعلن موقفهم المعروف.