Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

جميل مطر

لاستمتاع لحظة.. حوار له ما يبرره

جلستا على حافة النافورة المنتصبة في قلب الميدان الشهير. الشمس تظهر لحظة وتغيب. هما هناك في هذا المكان وفي هذه الساعة من أجل هذه اللحظات، ففي مثل هذا البرد تعلو قيمة اللحظة التي تسحب فيها سحابة ذيولها كاشفة عن مساحة فراغ زرقاء سرعان ما تهرع إليها الشمس لتطل على الدنيا بالنور والدفء قبل أن تصل طلائع سحابة أخرى.

التمثال

أعترف بضعفي أمام التماثيل، كل التماثيل، صغيرها وكبيرها أجملها وأقبحها، حتى تلك التي قضى أهل الجاهلية قرونا يعبدونها قبل أن يحطمها محمد نبي الإسلام.

حقي في أن اختار

أيهما تفضل، أن تختار بنفسك كل صباح أغنية تبدأ يومك بها أم أن تقبل صاغرا أو سعيدا ما تفرضه عليك الإذاعة المصرية من اختياراتها؟ لم يشغلني هذا السؤال في بداية حياتي عندما كان الراديو ينعم علينا مع إشراقة كل شمس بتفضيلاته من أغاني تحتفي بالورد والفل والياسمين.

قديم يتنحى وقديم لا يغادر

نبالغ، نحن كبار السن، في إعلان عشقنا للقديم. نعشق سينما الأبيض والأسود ونحث صغارنا على مشاركتنا هذه المتعة المتجددة. أثق في أن كثيرا من الآباء والجدود اجتهدوا في ابتكار مبادرات وهم يحاولون شد انتباه الصغار إلى بعض القديم الذي عشقناه.

كلهم في عجلة من أمرهم

خطوات غير قليلة خطتها عملية صياغة شرق أوسط مختلف عن الشرق الأوسط الذي عهدناه. أكثرها خطوات يصعب حصرها وتعيينها بالدقة الواجبة، ولكن الصعوبة الأكبر ستكون من نصيب من يحاول تقييم كل منها على حدة.

حديث الجمال

كان لنا في بيت أحد أخوالي طابق للصغار يلهون فيه ويحضرون دروسهم ويؤدون من المهام المنزلية الخفيفة ما يكلفون به، وفي نهاية اليوم يتحممون ويستعدون للعشاء الذي يلتئم كل ليلة في حضرة كبير العائلة.