Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

آسيا في انتظار مستقبل بدون هيمنة أميركية

محظوظون شباب علماء العلاقات الدولية. هؤلاء لديهم فرصة تاريخية أن يكونوا شهوداً على آليات صنع نظام دولي جديد. لدواعي الدقة كان يجب أن أضيف كلمة أو أكثر تعبر عن حقيقة أن العالم ما يزال في مرحلة مبكرة من مراحل قد تكون عديدة تسبق نشأة النظام الدولي الجديد.

الزعامة بالكيان والطائفة على حساب الوطن والشعب

انفرط عقد اللبنانيين، أو يكاد ينفرط، بأفضال قياداتهم السياسية المخلدة وتناحرهم في ما بينهم لأسباب تخص زعاماتهم «التاريخية منها أو المستحدَثة»، وجميعها مَدين بوجوده واستمرار تأثيره للخطاب الطائفي والمذهبي الذي يملأ على الرعايا الهواء حتى حدود الاختناق.

سؤال المثقفين: هل نستقيل او نرضى بالواقع؟

من يتأمل غيابنا العربي، ومن يبحث عن ضوء ضئيل، عليه أن يبدأ بالسؤال: “أيها الإنسان هل أنت هنا في هذه البقعة الجغرافية إنسان، أم مجرد شيء”؟

لو كنت موجوداً، لكنت فاعلاً على الأقل في المدى السياسي القائم، إنما من زاوية نقده ونقضه.