من تسيب إلى فوضى والقانون الدولي غائب

في غضون الأيام القليلة الماضية سمعت أو لعلني قرأت رأيا في مجال التعليق على تعدد مظاهر التسيب والاستهتار في العلاقات االدولية المعاصرة توقفت عنده طويلا. خلاصة الرأي أن العالم صار في حاجة ماسة إلى مزيد من العنف. صاحب هذا الرأي لعله ضمن تيار فكري يعتقد أفراده أن البشرية تعيش مرحلة…

Share

قمم الملك سلمان تلزم الحكومة بإقرار الموازنة

يريد مجلس الوزراء، بأعضائه الثلاثين الإيحاء لمساكين اللبنانيين، انهم لا ينامون الليل وهم يفكرون بالمصلحة العامة، وانهم يحترمون الأرقام احتراماً بالغاً لا سيما تلك المتعلقة بالديون المترتبة على خزينة الدولة… بل الأرقام جميعاً، سواء اتصلت بالصفقات وبينها التلزيمات والسماح بالممنوع ومنع المسموح به تصديراً واستيراداً، والسماح بالممنوع إلا لكبار المستوردين…

عن “قرن” ترامب وتداعياته عربياً: الهيمنة الأميركية تتوسع.. وروسيا والصين “في الدفاع”!

أنظمة النفط والغاز محمية بحماة ثرواتها التي تعطيهم أكثر ما تعطي أصحابها. وبالمصادفة التاريخية والجغرافية معاً فهي تقع في أقصى جنوب شبه جزيرة العرب. واسرائيل محمية بعلة وجودها كقوة فصل بين المشرق والمغرب العربي، فضلاً عن دورها في إنهاك الدول العربية جميعاً، واستحضار الاستعمار الجديد الذي أنشاها ورعاها حتى باتت…

مقعد على الممر

أعتبر نفسي واحدًا من ركاب الطائرات المحظوظين، إذ لم يحدث إلا في مرات نادرة أن كان من نصيبي جار جعل رحلة الساعات تجربة جحيم حسب وصف أصدقاء تعذبوا مثل عذابي. كثيرًا ما اعتقدت أن رحلة الطائرة فرصة مثالية ليتعارف الناس أو للانفراد بكتاب أو أفكار. حدث هذا قبل أن يخترعوا…

Share

ماذا لو هزمت إيران؟ ولن…

انها الحرب، أن وقعت أو لم تقع. الهدف البعيد لهذه الحرب، اذا وقعت أو لم تقع، هو الخراب، لإعادة تركيب صيغة جيوسياسية، يخرج منها العرب، لصالح اسرائيل، ومن تحت ظلها وهيمنتها. صفقة العصر بحاجة إلى هزيمة ساحقة لمحور المقاومة. هزيمة بالحصار أو بالحرب، سيان. المطلوب نصاب سياسي أميركي ـ اسرائيلي،…

من أجل بعض الكرامة في الموازنة العامة

(من وحي مناقشة الموازنة العامة لعام 2019) لقراءة مشروع قانون الموازنة العامة والموازنات الملحقة للعام 2019 الفضل في تذكيري بالأسس التي تُبْنى عليها الدولة، أيّ دولة، ومنها الإستقلال والسيادة وتقرير المصير. لقد ورد في الفصل الثاني من مشروع الموازنة تحت بند: تعديلات قوانين البرامج، في المادة الرابعة عشرة: تعديل قوانين…

الخوف من الثورة.. الخوف على الثورة..

تتطلع الشعوب في معظم ارجاء الارض إلى التغيير والتخلص من قوى الأمر الواقع التي تحكم وفق قاعدة انه ليس بالإمكان أفضل مما كان، او: إرضَ بما انت فيه وعليه فذلك أفضل مما قد يأتيك مما لا تقبله ولا تملك القدرة على تغييره. يحلم الناس بثورة تنقلهم إلى حيث يريدون او…

فلسطينيون في بكركي..

مع رحيل غبطة البطريرك الماروني مار نصرالله بطرس صفير تسترجع الذاكرة لقاءات عدة معها، معظمها لم يكن للنشر، وبينها لقاء مع مجموعة من “فلسطيني 48” بينهم المفكر عزمي بشاره وخمسة بينهم “نائبان” آخران في الكنيست الاسرائيلي وكاتبان معروفان. توليت التعريف، وتفحص غبطته بعينيه الثاقبتين وجوه “الضيوف” قبل أن يرحب بهم…

مفاجأة رمضان.. والتعويض

لن يفاجأ المواطنون اذا ما طلب الوزراء (ورئيسهم) تعويضا محترما عن ساعات العمل الاضافية التي امضوها في مناقشة موازنة الدولة للعام الحالي، الذي مضى ربعه حتى اليوم، وكانوا يصرفون خلال هذه الفترة على قاعدة “الاثني عشرية” التي يسهل محوها وكذلك نسيانها او الاعتراف بها كحل طارئ لمشكلة دائمة.. ولقد اضطر…

الاستبداد ـ الدين والقبض على الحقيقة (١٦)

يُفترض ان الدين مستودع إلهي للحقيقة. هو مستودع الخالق الذي يقرر، لا امورالخلق وحسب، بل حقيقة ما يجري بعد ذلك. يوحي بالحقيقة للأنبياء، وبعد الأنبياء للصحابة والتابعين وتابعي التابعين. ثم يصير العلماء ورثة الأنبياء في كل العصور. تشكّل في عصر الأنبياء والصحابة والتابعين عصر تكويني هو ما يجب أن يُحتذى…