Monthly Archives سبتمبر 2018

وجه لصبرا ودموع لشاتيلا

(إلى بيان نويهض الحوت) يقول: أحلف أنى آدمي، ولست من صنف المنامات او كوابيس العشايا… لي قليل من قدمين وجوربين يسهران على اصابع بطول الحصى… لي وجع يأتيني كوداع مقيم. البلاد تنوء بي. تركوني على حافة موتي، اراقب صبرا واسمع صراخ شاتيلا. يتذكر: هل نسيتَ أنك لاجئ؟ هل نسيتَ أنك…

أظرف الرؤساء: الياس الهراوي.. لقاء طريف مع اولبرايت.. ولقاء أطرف مع حافظ الاسد!

لعل أظرف من أوصلتهم المقادير إلى موقع رئاسة الجمهورية هو الرئيس الياس الهراوي الذي كان يمارس “زحلاويته” في كل زمان ومكان، بغض النظر عن موقع الضيف او المضيف. وأذكر انني التقيته إلى مائدة غداء في فندق شيراتون في منطقة الهوا، قرب الطائف (باعتباره من النواب الموارنة).. واللحظة كان موضوعها رئاسة…

دولة الطوائف المتعايشة.. برغم أنفها!

مع انتهاء ولاية رئيس الجمهورية، كل صاحب فخامة وأي صاحب فخامة، يحتل “فخامة الفراغ” القصر الجمهوري في بعبدا، ومع انتهاء “ولاية” رئيس الحكومة، كل صاحب دولة وأي صاحب دولة، يحتل الفراغ القصر أو السراي الحكومية في بيروت.. أما رئيس المجلس النيابي فلا تنتهي ولايته مع انتهاء ولاية النواب، بل انه…

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ العبودية الطوعية

عبودية من نوع جديد. تصير عبداً رغماً عنك. أنت حر، أو تظن نفسك حراً. تختار ما تشاء. لكن لا تختار، في معظم الأحيان، إلا ما يراد لك أن تختار. إرادتك مرهونة عند غيرك؛ رغباتك تقرر منتجات غيرك بالتسويق والدعاية. المعلومة التي تصل دماغك، اختارها غيرك لك من أحداث كثيرة لا…

عن العراق المغيب بمحنه عن دوره: من الحروب الغلط إلى مخاطر الفتنة..

لم يُحكم العراق منذ “اعلان استقلاله”، إثر انتصار “الحلفاء” في الحرب العالمية الثانية، بطريقة سوية: في البداية، واعتراضاً على الاحتلال البريطاني، انتفض العراقيون، طلباً للاستقلال، في “ثورة العشرين” المجيدة. ولقد بادرت سلطات الاحتلال إلى “استيراد” ملك هاشمي، هو فيصل الاول، ابن الشريف حسين، الذي كان الاحتلال الفرنسي قد اسقطه عن…

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من عمل طويلا أو عابرا في حقل الدبلوماسية وتقاعد ولم يبتعد عن الملاحظة والمتابعة. بيننا أيضا ممارسون للدبلوماسية ما يزالون عند منتصف الطريق وإعلاميون رافقوا مسيرات وتحولات سياسية عظمى. أحد هؤلاء عرض رؤيته لحال إحدى أهم وزارات…

Share

“الوطن العربي” ارخبيل من الدول المتعادية: الأغنى ينفصلون بثرواتهم.. واسرائيل دولة يهود العالم!

هل قُضي الأمر وأعادت المداخلات والمؤامرات الخارجية والفشل الداخلي “الوطن العربي” إلى مجموعة من المستعمرات والدول التابعة، ثرواتها في يد المهيمن الخارجي واتباعه في الداخل، وقرارها السياسي مرتهن للدول العظمى بعنوان الولايات المتحدة الاميركية؟ فأما النفط والغاز فأمرهما معروف، فالمنشأ عربي لكن المستثمر والمستفيد ومحدد السعر والزبون الرئيس معروف، الولايات…

من فضلك لا تمحوني من ذكرياتك

سمعته يقول في حضور أصدقاء مشتركين إنه ينوي التخلص من ذكرياته. استشار علماء نفس أحدهم شجعه ووعد بمساعدته. حجته أن بعض أو أكثر ذكرياته صارت تشكل عقبة على طريق صعوده. تكاد ذكريات تشده إلى أدنى وأخرى تشل تفكيره عن المستقبل. تدخَّل صديق باستفسار عما إن كان يقصد التخلص من ذكريات…

Share

سوريا والاخوة الباقية..

منذ بعض الوقت تدور رحى معارك اعلامية في ظاهرها سياسية في مضمونها حول “العلاقات مع سوريا” وهل تستأنفها السلطة في لبنان ام تمضي في تجاهلها لواقع أن ثلثي حدود لبنان تتداخل مع الارض السورية. عاشت سوريا مع الحرب فيها وعليها سبع سنوات دموية مرعبة، دمرت البنيان في أعرق مدنها وعلى…

من ينقذ المسيحيين من جبران باسيل؟

لا يطمئن اللبناني إلى غده. أرباب العائلات يفضلون الهجرة على البقاء. يطمعون بالحد الأدنى او دونه. يتحملون الحاضر بهدف مستقبل ما. لبنان، بلد بلا مستقبل. محكوم عليه أن يتعكز على ماضيه، كلما انتابت جماعاته الحاكمة، حُمى الطائفية. ازمة حكومية مزمنة ومتكررة. غلط. الأزمة طائفية بحت. المسيحيون عادوا بقيادة جبران باسيل…

احتفالاً بالمستقبل.. الماضي!

غير بعيد عن “حاجز البربارة” الشهير، وفي حضن تلة مقفلة المداخل والمخارج بالسلاح الشرعي، ظاهراً، والسلاح الموروث من مسلسل الحروب التي خاضها “الحكيم” الذي لم يكمل دراسة الطب، ووسط استعراضات عسكرية ولو بغير سلاح، وفي حضور “اعيان” من الحلفاء الذين يهمون بالمغادرة، والقادمين إلى تعاون مشروط لا يبلغ التحالف ولكنه…

..حتى يغيروا ما بأنفسهم!

ثبت شرعاً، كما بالتجربة الحسية، أن “النظام العربي”، أي نظام وكل نظام، هو نظام الرجل الواحد، الفرد الصمد، به يقوم النظام، ومن دونه يتهاوى ثم يسقط، ليأتي رجل آخر بالنظام الجديد الذي لا يختلف عن السابق الا بشخص “القائد”، ملكاً او رئيساً او اميراً او جنرالاً خلع الجنرال الذي كان…

نظام بلا دولة أو شعب!

الديمقراطية في لبنان بدعة.. وكل بدعة ضلالة وصاحبها في النار! تُجرى الانتخابات النيابية، حسب الهوى والغرض: في القديم كل اربع سنوات، اما مع دورة الزمان فقد بات الموعد معلقاً، يمدد المجلس لرئيس الجمهورية، فيمدد الرئيس للمجلس.. وغالباً ما يذهب “فخامته” ويبقى “المجلس” و”دولته” والحكومة و”دولته”. وسبحان الله، فقد صمد النظام…

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الاستبداد الجديد

مع تسيّد النيوليبرالية، وصعود الرأسمال المالي على حساب القيمة الموضوعية للأشياء، وعلى حساب الصناعة والزراعة والخدمات، أي على حساب قوة العمل والفائض الاقتصادي، برز نوع جديد من “الاستبداد الديمقراطي”. توسعت الديمقراطية بمعنى الانتخابات، وتراجعت مشاركة الجمهور في الحياة العامة. ليس خافياً أن الحوار هو المعبّر عن قدرات المرشح على الجدل،…

المشروع الاسرائيلي الجديد لتذويب فلسطين.. خرافة الاتحاد الثلاثي بين القاتل والضحية

المعادلة واضحة تماماً: بقدر ما يتخلى العرب عن موجبات عروبتهم وتتزايد اسباب فرقتهم متحولة إلى خصومة فعداء، تتعاظم قوة العدو الاسرائيلي ويصبح بإمكانه أن يفيد من انقسامهم للتعامل مع كل طرف منهم، سواء أكانت مملكة ام جمهورية ام امارة ام منظمة تستبطن “السلطة الفلسطينية” التي لا سلطة لها، بمعزل عن…