آخر

سفير الأمة

يصعب الحديث عن كلوفيس مقصود بصيغة الماضي . إن حضور هذا المثقفِ الموسوعي ، الظريفِ ، الطريفِ ، اللطيفِ ، المؤنسِ ، من على البعد ، المُثقِفِ وهو قريب ، العارفِ بأحوال الدنيا وهو في قلبها ، الخبير حتى الوجع بأحوال العرب وهو منها في الصميم ، القارئِ ، الباحثِ…

سعدى علوه: اغتيال النهر وناسه

بدعوة من «السفير» توقع الزميلة سعدى علوه كتابها «اغتيال نهر الليطاني وناسه»، ويضم سلسلة التحقيقات المتميزة التي كانت أجرتها في وقت سابق من هذا العام، وصدرت على حلقات على صفحات «السفير»، وللمناسبة تقام في السابعة من مساء غد الأحد ندوة حول الكتاب في قاعة المحاضرات التابعة لمعرض بيروت العربي الدولي…

تحية إلى كلوفيس مقصود (])

ما زلت أنتظر، كل مساء، الصوت العميق الآتي من البعيد: ايه.. كيفك؟ شو الأخبار عندك؟ أردُ ضاحكاً: أنت تعرف أن لا شيء يسرّ عندنا. الأخبار عندك! ويندفع كلوفيس مقصود الأممي الذي لم يغادر لبنان قط، برغم ابتعاده لنصف قرن أو يزيد، يسرد عليّ تفاصيل المعركة الرئاسية، مع فاصل عن رفع…

لم يمُت الكتاب!

سنة بعد سنة، تشع أضواء عيد المعرفة والكلمة الآخذة إلى الغد في معرض الكتاب الذي يجتهد النادي الثقافي العربي في حمايته قبل تنظيمه، وتأتي إليه الدولة مدعوة أكثر منها راعية، فيقول ممثلها كلمات كتبت له، ثم يعبر مستعرضاً الكتب التي لن يقرأها، قبل ان تغمر جماهير القراء والقارئات، وبالذات الطلبة…

غياب حكمت قصير

برغم ان حكمت قصير كان يؤمن بأن الموت حق، فإنه عاش عمره المديد يعمل بلا كلل، ويتابع نشاطه الاجتماعي مهتما بدنيا الاغتراب وقد عاش فيها مطلع شبابه وحتى كهولته، قبل أن ينتقل إلى باريس قبل العودة نهائياً إلى لبنان، حيث تابع الاهتمام بالشأن العام… ولقد لعب في أفريقيا التي كانت…

رحيل مهى محمد بكري: دار الثقافة والضيافة..

فجأة، ومن خارج التوقع، رحلت السيدة مهى العارف بكري، زوجة رجل الأعمال محمد بكري، من غير وداع. كانت الصدمة موجعة، لا فقط للبيت الذي كان «دار الضيافة» في شتوره للقاصدين إلى دمشق والعائدين منها، أو لأبناء البقاع تجاراً ورجال أعمال وأصدقاء فيهم كثيرون من أهل القلم، بل لجميع من عرف…

في وداع «حفيد السلطان»: واجد دوماني

…ورحل حفيد أحفاد السلطان اورخان ابن السلطان عثمان، مؤسس السلطنة العثمانية، والذي عرفه لبنان ـ بعد سوريا ـ باسم واجد دوماني كملحق صحافي ونجم اجتماعي… وهو قد جعل من بيته دار لقاء بين المسؤولين الكويتيين وأقرانهم اللبنانيين، ومنتدىً ثقافياً طالما جمع بين كبار الأدباء والشعراء، كعمر أبي ريشة ونزار قباني…

كامل مهنا يستحق «نوبل».. وإن لم تُعطَ له!

ندر أن عرفنا في لبنان ، تحديداً، وربما في المنطقة العربية، طبيباً مثل كامل مهنا نذر نفسه لخدمة مجتمعه، ولا سيما الفقراء من أهل الأرياف البعيدة عن المدينة أو في الضواحي المزدحمة بسكانها الوافدين من سائر مناطق لبنان والذين يعيشون من الناتج المحدود لعملهم. إن كامل مهنا الذي بدأ حياته…

رحيل مناضل بلا صورة..

بصمت يليق بالمناضلين الذين نذروا أنفسهم للأمة، لتحرير إرادتها وبناء وحدتها في ظل أَعلام التقدم والعدالة الاجتماعية، رحل طبيب الفقراء علي جابر. آمن الدكتور علي جابر بثالوث الوحدة والحرية والاشتراكية، فعاش «بعثياً» يناضل من أجل ما آمن به وأخلص له طيلة حياته، متحملاً وطأة النكسات واختلاف الرفاق إلى حد القطيعة…

البطل…

نادراً ما تطابق الاسم، كصفة لصاحبه وليس كنية للعائلة، كما في حالة جورج بطل الذي يستحق هذه الصفة كمناضل صلب وعنيد لا يعرف اليأس. لقد عاش جورج بطل حياته صادقاً مع نفسه، برغم ما كلفه هذا الصدق، وعاش حياته مع حزبه صادقاً في إخلاصه لمبادئه، برغم كل ما شهده الحزب…