Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

هشام حمدان

ماذا بعد هذا النصر الأول للحراك الوطني التاريخي في لبنان

أولا: تهنئتي الصادقة لهذا النصر الأول، الذي شكل بداية عملية للتغيير المنشود في لبنان. وتهنئتي لا تذهب فقط لكل مواطن وقف في العراء طوال الأيام الماضية مطالبا بالتغيير، بل يذهب أيضا، إلى كل مواطن لبناني أينما كان ومهما كان موقفه من الحراك، ومهما كانت نزعته السياسية، ومهما كانت نزعته العقائدية، فالتغيير القادم سيوّلد، إنشاءالله، وطنا لنا جميعا، بكل المقاييس الشرعية الدوليّة الحضارية في العالم.