Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

هوامش

مغرب عشق الحياة..

تحدثينني من المغرب، والمغرب ملعب حصاني وشمسي وقمري وورد حبي وملعب شبقي، لا فرق بين عصر الفندق او ليل الملهى او المقاعد الخلفية العابرة انحاء الرباط او منتجعات الدار البيضاء.

جمعية التخصص والتوجيه العلمي: مبارك عيدكم ..خمسون مرة!

ليس من باب الواجب وليس بدافع الصداقة، وانما هي شهادة حق لفتية آمنوا بربهم وبالإنسان فزادهم هدى: هم اولئك النفر من الشباب (الجنوبي، اساسا) الذين تلاقوا على عمل الخير انما بصيغة اعظم نفعاً للناس واعظم اثراً في تأمين مستقبل افضل لجيل الشباب، على وجه الخصوص..

السجادة الحمراء

لحظة واحدة، خاطفة، راعشة، مدهشة، مؤهلة لاختراق وجوه الآخرين وعيونهم، وابتداع عالم من الذهول المختلط بفرح المفاجأة المبهرة التي اخترقت سنوات الغياب..

عتاب

اتصلت، على عكس المألوف تطلب موعداً، تعب في طلبه من دون أن يلقى غير التشويق، مرة بذريعة كسور أصابتها في ساقيها، ومرة بذريعة الإنشغال وفي مرات كثيرة يبقى الهاتف أخرس ولا جواب..

مع سليم نصار: خارج الموضوع..

عرفت الزميل الكبير سليم نصار كاتباً في “النهار” وفي “الحياة”، ومن سوء حظي اننا لم نلتق في دار الصياد حين استجاب لرغبة استاذنا معا، الراحل الكبير سعيد فريحة فتولى، ولو مؤقتاً، رئاسة “الشبكة”

“دور الإعلام: توعية وتثقيف أم حرية لا مسؤولة”

بداية التحية لهذه الجمعية التي تحمل اسم القائد الخالد كمال جنبلاط الذي سمحت لي الظروف أن اكون قريباً من مدرسته لأنني قضيت سنتين في تكميلية المختارة واكرمني زماني بان دعاني الى ترويقته صباح اكثر من سبت فاغتنيت ثقافة ومعرفة بالحياة..

عن بنت جبيل وشاعرها المؤرخ ابراهيم بيضون

عرفت الدكتور ابراهيم بيضون مؤرخاً وشاعراً ومحدثاً ظريفاً وراوية لأمجاد جبل عامل بشخص صديقه متعدد الكفاءة والحضور برغم الغياب في اسفار إلى جهات الارض الاربع الدكتور كامل مهنا الذي يلازمه فيشغله عن كتابة الشعر والتاريخ وسائر المؤلفات بالدبكة الخيامية.

عن “ابي بديع” وأيامه..

كانت اللقاءات باردة، في البداية، مع الراحل الكبير اللواء سامي الخطيب، رجل المخابرات المميز، قائد قوات الردع العربية (السورية بأكثريتها الساحقة)، وزير الداخلية من بعد، الظريف دائماً، محب الحياة حتى الثمالة لاعب الغولف وهو في الثمانين، والذي كان يعرف اكثر مما يجب عن مختلف العهود التي عايشها، بل عاش في قلبها حتى ..الثمالة.

رائد الفن الجميل: ابراهيم مرزوق..

لأننا من قوم يهزهم الطرب ويستمتعون بالفن الجميل، فقد ساقتنا المصادفات إلى لقاء سيظل مفتوحاً طيلة عشر سنوات او اكثر، حتى ذهبت قذيفة مدمرة بالطرب والفن الجميل والرقيق والمطرب ـ ولا احتراف ـ حتى البكاء: ابراهيم مرزوق..

مفاجأة رمضان.. والتعويض

لن يفاجأ المواطنون اذا ما طلب الوزراء (ورئيسهم) تعويضا محترما عن ساعات العمل الاضافية التي امضوها في مناقشة موازنة الدولة للعام الحالي، الذي مضى ربعه حتى اليوم، وكانوا يصرفون خلال هذه الفترة على قاعدة “الاثني عشرية”

عن المبدعين الثلاثة: بهاء والتوني وبهاجيجو

عرفتُ حلمي التوني الفنان المبدع رسماً عبر لوحات تكاد تشكل بذاتها مدرسة للفن الجميل، بقدر ما أكدت أغلفة الكتب والمجلات رؤيته الجديدة المميزة، بل الفريدة في قدرتها على تقديم الابداع المختلف عبر فلسفة خاصة ترى أن غلاف الكتاب ليس لوحة تزيينيه بل عليه أن يكون إضافة إلى رؤية الكاتب توضح ما تركه غامضاً ليعطي القارئ متعة المشاركة في “انتاج”