Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

قال لي “نسمة” الذي لم تُعرف له مهنة الا الحب:

غابت عنه طويلاً حتى كاد ينساها…وحين عادت احس انها غير التي عرفها من قبل.. فانزعج وكاد يأخذه الحزن، خصوصاً وقد استذكر تاريخاً من مواعيد التلاقي عناقاً في قلب الشوق.

قالت: ما بك؟

ورد وقد كظم غيظه: تغيرت فغيرتني..

هتفت: ولكنني الأن هنا، ومعك..

رد وهو يقف مودعاً: لا انتِ انتِ، ولا أنا انا ذلك الذي غادرته ولم تعودي اليه.. ليسعدك زمانك مع عشيقك الجديد!

لا تعليقات.

شارك رأيك

Your email address will not be published. Required fields are marked *