Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

قال لي “نسمة” الذي لم تُعرف له مهنة الا الحب:

لقد زاد حبي لك سنة جديدة، فما هديتك؟

واحتضنها وقرب شفتيه من أذنها وهمس فيها، فتنهدت وهي تقول: وكيف لي أن أرد التحية وقد غمرتني حتى الغرق!

لا تعليقات.

شارك رأيك

Your email address will not be published. Required fields are marked *