Sign up with your email address to be the first to know about new products, VIP offers, blog features & more.

لبنان.. يعيد إعمار سوريا!

تُعقد في بيروت، بعد أيام، القمة الاقتصادية العربية تحت عنوان “إعادة اعمار سوريا”..

حتى هذه اللحظة ما تزال الحيرة تملأ فضاء بيروت: هل ندعو الحكومة السورية ـ وهي المعنية بالأمر اساساً، ام نتجاهلها ونناقش امورها في غيابها، وهي في حقيقة الامر مصالحنا؟!

ثم.. هل نوجه الدعوة إلى رئيس الجمهورية العربية السورية، ام إلى حكومتها، ام نكتفي بوزراء الاقتصاد والإعمار والأشغال الخ؟

ثم.. وهذا الأخطر: ماذا لو وجهنا الدعوة إلى الرئيس السوري بشار الاسد فلباها وجاء إلى بيروت البلا حكومة، والمشغول رئيسها بهذه الازمة التي لا تعرف لها نهاية؟

ثم .. ماذا سيقول لبنان البلا حكومة في قمة اقتصادية واقتصاده خراب والعجز في الميزان التجاري فاضح، وعملته مهددة بالتدهور؟!

وأخيراً، لماذا عدلت دول الجزيرة والخليج موقفها وقررت المشاركة في هذه القمة المخصصة لسوريا التي كانت تقاطعها، بل وتحاربها إلى ما قبل شهور قليلة؟

السياسة في هذا الوطن العربي ألغاز، ولا بد أن تكون ممن يتقن اللغة الانكليزية حتى يمكنك فهمها.. وبالتالي حلها.

الردود: 2
  • حسان البعيني
    07/01/2019

    ما زال شبح الإنكليز ماثلا في ارض “الإفرنجي”!!!

  • حسان البعيني
    07/01/2019

    ما زال باع الإنكليز طويلا في ارض ال “فرنجة”!!!

شارك رأيك

Your email address will not be published. Required fields are marked *